الثلاثاء، 31 مايو، 2011

تجمع الوحدة الوطنية..وما بعد السلامة الوطنية


الصورة الأمثل لتجمع الوحدة الوطنية

أكبر حشد شعبي في تاريخ البحرين تجمع الفاتح

برز في الأيام الأخيرة مع اقتراب تصويت الجمعية العمومية التي ستشكل لتجمع الوحدة الوطنية قريباً موضوع تحول تجمع الوحدة الوطنية لحزب سياسي من عدمه..وتمت مناقشة هذا الموضوع بإسهاب من التجمع نفسه.. وقدمت فيه العديد من الأوراق..وعقدت فيه ورشات العمل.. كما نوقش هذا الأمر على وسائل الاتصالات الحديثة كالفيس بوك والتويتر وغيرها.. وكما وعدت أحبائي القراء على التويتر حول الرؤية المنهجية للصورة المستقبلية للتجمع.. أبدأ مقالي برؤية تحليلية أوضح فيها ما الذي يجري حالياً في التجمع..وما آثار تحوله لحزب سياسي أو غيره باختصار.

في البداية..اتفقت اللجنة العليا لتجمع الوحدة الوطنية على تشكيل لجنة فرعية برئاسة عبد الله الحويحي..وعضوية عبد الله هاشم..وتقوم هذه اللجنة بدراسة الوضع الأمثل للتجمع (علما بأن الاسمين المذكورين من مؤيدي تحوله لجمعية سياسية) وهذه أولى أخطاء التجمع بهذا الخصوص..إذ لا يعقل ترأس لجنة يكافح رئيسها وعضو منها لرأي معين..وعلى العموم نورد التالي:

قدم الأخوة الأكاديميين والمختصين في اللجنة وخارجها حوالي 4 أطروحات لرؤيتهم حول  تحويل التجمع لجمعية..وخلاصتها التالي:
1.     أن يتحول التجمع لحزب سياسي.
2.     أن يتحول لحزب سياسي (جمعية) مع عدم التدخل في الانتخابات.
3.     أن يتحول لجمعية سياسية من الناحية الشكلية بحيث يسجل هكذا في وزارة العدل..لكنه يكون عبارة عن ائتلاف في حقيقته لا يشتمل على جمعيات التي ستذوب داخله..بل يكون عبارة عن أفراد يشكلون هذا الحزب.
4.     أن يتحول التجمع لجمعية تنموية أو ثقافية أهلية.

ومع احترامنا الكامل لجميع الآراء..لكننا نود تفنيدها بشيء من التفصيل للتوصل للرأي الأقرب والأمثل والأفضل للتجمع.. ونقول بأن هناك 10 أسباب تمنع تحويل التجمع لحزب أو جمعية سياسية وستؤثر بالتأكيد على قوته وتماسكه.. وهي:

1.     لابد أن نعلم بأن التجمع لا يزال وليد اللحظة..فعمره لا يتجاوز 3 أشهر.. وهو –بصراحة- نشأ تجمعاً طارئاً كردة فعل على خطورة التحرك الشيعي الصفوي.. وتحوله لجمعية سياسية نقلة كبيرة جدا..وخطرة جدا في نفس الوقت.

2.     التجمع لا يقف على أرضية صلبة.. فلا يزال وليداً كما ذكرت.. ولا يزال العديد من أعضاءه ومؤسسيه غير ناضجين سياسياً..وهو عامل قد يؤدي لخلافات سريعة على أتفه الأسباب.. لذا أرى بأن تحويله لجمعية سياسية تصرف متسرع..وسيؤدي لأمور لا تحمد عقباها..وأؤكد بأنه لو تفكك-لا قدر الله- فلن يعود أبداً.

3.     التجمع تيار قوي وكبير يحتوي 99% من الطيف السني..ومعه المسيحيون والبهائيون واليهود وغيرهم.. فهو أكبر من مجرد جمعية سياسية تطمح لمناطحة الوفاق..فهو أكبر من الوفاق نفسها لأنه يمثل الشارع والأمة في البحرين..لذا تحوله لحزب سياسي من شأنه تقليل مكانته وهيبته.. وهو بمثابة إدخال الجمل في سم الخياط..أو إدخال مارد ضخم في صندوق صغير.

4.     وجود اختلافات جذرية بين قيادات وأعضاء والقوى السياسية في التجمع.. فالتجمع يحوي تيارات إسلامية وليبرالية وماركسية وقومية وناصرية..الخ.. فتخيلوا لو شارك التجمع ضمن قائمة انتخابية موحدة..وتمت مناقشة قضية ما.. كتحريم الخمر مثلا..فهناك رموز من التيار الماركسي والليبرالي ممن لن يوافق على هذا الأمر.. أو قضية تولية المرأة وترشيحها..فهناك التيار السلفي الذي لن يرضى بذلك..وربما جميع التيارات الإسلامية من المحتمل إنها لن توافق على ترشيح امرأة متبرجة مثلا.. أو تطبيق الشريعة الذي ستمنع كذلك بعض الجمعيات الليبرالية تطبيقها..الخ.. وقس على هذه الاختلافات العديد من الأمور.. فكيف سيحل التجمع هذه الخلافات؟..وكيف سيوفق بين أعضاءها ضمن حزب سياسي واحد عليه أن تتوحد أطروحاته وآرائه في البرلمان؟..خصوصاً بأننا شاهدنا جميعاً تجربة عدم اتفاق جمعيتين سياسيتين إسلاميتين سنيتين يتقاربان في 90% من الأمور..فكيف بجمعيات ذات رؤى وأيديولوجيات مختلفة 180 درجة.. لذا تحوله لجمعية سياسية حتما سيساهم في تمزيقه وتفكيكه لعدم وجود المرونة المطلوبة في الجمعية أو الحزب السياسي لحل مثل هذه الأمور.

5.     تحول التجمع لجمعية سياسية من شأنه المساواة بين من له رصيد تاريخي وقوي في الشارع كجمعيتي المنبر والأصالة.. وبين الجمعيات التي ليس لها رصيد معتبر في الشارع حالياً –دون ذكر أسماءها- وهذا الأمر ينزع العدالة والمساواة.. خصوصاً في ظل الانتخابات..والتواجد في اللجنة العليا وغيرها من الأمور.

6.     تحول التجمع لجمعية سياسية سيُفقد الجمعيات السياسية الإسلامية المعتبرة (المنبر والأصالة) قوتها..وهذا ما تريده الوفاق.. ولنكن صرحاء.. بأن أفضل من يقف في وجه الوفاق هما هاتين الجمعيتين لما يمتلكانه من كفاءات جيدة وجماهيرية معتبرة.. ومنهجية واضحة.. وقد جربنا المستقلين في هذا الفصل التشريعي أمام عنترة الوفاق.. ولم يستطيعوا الوقوف ضدها..بل كان أداء العديد منهم أداءً متواضعاً-مع احترامي الشديد لشخصياتهم-.

7.     لا يوجد مثال تاريخي أو معاصر لحزب سياسي (قابض) احتضن جمعيات عدة ذات رؤى وأيديولوجيات مختلفة ونجح في رؤاه.. ولا يوجد حزب سياسي سني التوجه في كل الدول الإسلامية استطاع ذلك.. بل إن هناك أمثلة واقعية على تفكك مثل هذه الأحزاب..كما حصل في تحالف 14 آذار اللبناني.. والحزب الإسلامي في أفغانستان بُعيد الحرب الأفغانية مع الاتحاد السوفييتي الذي وصلت الأمور فيه إلى حروب طاحنة.. إضافة إلى التجربة الإسرائيلية في بعض أحزابه التي تفككت لحزيبات صغيرة.. والتجربة الفلسطينية التي رغم وضوح هدفها وهو محاربة الكيان الإسرائيلي إلا أن رجالاتها لم يستطيعوا التحالف وتشكيل حزب سياسي موحد هنظراً للخلافات –الصحية-بين الجميع.. بل إن حتى التجربة الشيعية في البحرين لا تستطيع ذلك..فالجمعيات السبع رغم أنها توحدت ضد أهل السنة في الأزمة الأخيرة..إلا أن بينها اختلافات جذرية تمنعها من تأسيس حزب سياسي موحد.. وجميعنا يتذكر ما حصل بينها من صراعات ومناوشات وخلافات شديدة في انتخابات 2010..وللعلم فإن الأمانة العامة للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وهي أقوى هيئة علمائية سنية في العالم قد أيدت عدم تحول التجمع لجمعية سياسية مع التأكيد على عدم تدخلها المباشر في ذلك..ولكنه من باب النصيحة.

8.     تصلني الأخبار بأن من يطالب بتحول التجمع لجمعية سياسية من داخل التجمع نفسه-أقولها بكل صراحة-هم ممن لا يتمتعون برصيد في الشارع السني..فطلبوا ذلك لأجل مساواتهم مع الجمعيات الأخرى التي تمتلك رصيداً كبيرا من الشارع طمعاً في الدخول في الانتخابات..وللأسف فإن هؤلاء هم من يتصدر صفوف التجمع اليوم.. فهل هذا الأمر عادل؟

9.     هناك أطياف معينة من الجمهور السني لا يمكنهم الدخول في حزب سياسي كالدبلوماسيين والعسكريين لعدم سماح القانون لهم بالانتماء السياسي.. وهو أمر مهم خصوصاً إن علمنا بأن العسكريين جلهم من أهل السنة ويشكلون نسبة كبيرة في البحرين (أكثر من 30 ألف شخص)؟ فمن سيمثلهم؟

10.لابد أن نعلم بأن التجمع وإن كانت نشأته سياسية..إلا أن السياسة ليست مطلبه الرئيسي..ويجب ألا نجعل من مقارعة الوفاق في البرلمان وغيره هدفاً له.. فالتجمع نشأ أيضاً ليوصل مطالب أهل السنة للقيادة والحكومة.. فهناك مطالب تنموية وإصلاحية ومعيشية ذكرت بقوة في تجمعي الفاتح.. ويحتاج التجمع لتواجد تجار ورجال أعمال ينضمون فيه لدعم أهل السنة.. وهذا من الصعب تغطيته من خلال جمعية سياسية.

لذا فإن الاقتراحين (الأول والثاني) مع احترامي الشديد لهما.. إلا أنهما سيخلقون العديد من المشاكل..وسيؤدي بالتجمع للدخول في نفق لا يعلم مداه.. أما الاقتراح الثالث وهو ذوبان الجمعيات في الحزب السياسي..ونشأته باعتبار أفراده فقط..فهذا من شأنه أيضاً ذوبان جميع الجمعيات السياسية داخل التجمع..ونشوء صراعات بين أفراده.. وهذا لن تقبله الجمعيات السياسية..بل حتى الجمعيات الخيرية نفسها.. وسيصب في صالح بعض الأفراد دون غيرهم.

لذا نقول.. بأن التجمع يجب أن يتحول لمرجعية استشارية..وحاضنة للجمعيات والقوى السياسية جميعها..ويعمل على تقويتها والتوفيق بينها..ومعنى ذلك أن يكون بمثابة ائتلاف وطني جامع وضخم يحتوي جميع الأحزاب بحيث يستوعب الاختلافات الجذرية الموجودة بين تياراته المختلفة.. فما هو الوضع القانوني الأنسب له الذي يجب علينا أن نضمه إليه.. لأننا نعلم بأنه لا يمكن إبقاء الوضع على ما هو عليه لعدم قانونية التجمع بشكل رسمي دون تسجيله.. لكن السؤال هو كيف سيتم تسجيله؟.

في ظني بأن الاقتراح الرابع –مع تسليمنا بحاجته للتطوير والتنقيح والتفصيل والتوضيح- هو الاقتراح الأقرب والأمثل للتطبيق بناء على حساسية الوضع الحالي..
ونرى بأن الصورة الأمثل -رغم إقرارنا بوجود عيوب وسلبيات بها- إلا أننا نرى بأنها أقل ثغرات من الفكرتين السابقتين.. وهو أن يتحول التجمع من الناحية القانونية لجمعية تنموية تسجل في وزارة التنمية الاجتماعية..وليس في وزارة العدل.. وفي هذه الحالة يمكن لهذه الجمعية أن تحتضن جميع التحركات والتوجهات.. وسيمتلك التجمع بذلك روح الائتلاف الوطني القابض والحاضن للجميع..بحيث يعمل في التنمية والسياسة معاً.. ويضم كل الأطياف والمهن كالعسكريين والدبلوماسيين ونقابات الأطباء والتعليم والعمال..الخ بكل أريحية ودون تعقيد.. ويمكن أن يشارك كذلك في الانتخابات من خلال الجمعيات السياسية المنضوية تحته كما هي دون أن يتدخل مباشرة.. ولتثبت كل جمعية قوتها من خلال الشارع دون هضم حق أي من الجمعيات..بل من الممكن أن يكون التجمع هو المهيأ للأرضية الملائمة للانتخابات بحيث يكون مرجعية استشارية للتوصل لتوافق وتنسيق بين القوى السياسية –حين الانتخابات-.

على أننا ندعو جميع القوى السياسية للتشاور في هذا الأمر..كما إننا نطالب عقد ندوات للجمهور ليتفهم حقيقة الوضع بشكل صحي..والله أعلم.

محاولات اختراق وتفكيك التجمع

روعة المشهد صفوف لا تنقطع


في البداية أود أن أشير إلى أني لست عضواً في أي جمعية سياسية.. ولكني أدرك بأن الإسلام هو المنقذ الوحيد لجميع المشكلات التي نعاني منها..ويجب علينا أن ننظر لتجارب الدول الأخرى التي تؤكد بما لا يدعوا مجالاً للشك بأن المستقبل لهذا الدين.. ففي تركيا يتصاعد الوجود الإسلامي يوماً بعد يوم..وفي مصر تبينت قوتهم في الثورة وهناك احتمال كبير بأن يكون رئيس مصر القادم من الإسلاميين....وفي تونس يتفوق حزب النهضة الإسلامي على الجميع.. وفي المغرب والجزائر يمكن للأحزاب الإسلامية السيطرة –لولا محاولات التهميش المتعمدة-.. وفي ليبيا وموريتانيا هناك أكبر نسبة حفظة للقرآن في العالم.. وفي أغلب الدول العربية..بل إن شئت قل جميعها يطالب الشعوب بأسلمة النظام .. الأمر الذي يؤكد تدين الشعوب العربية...وعليه فإن ميولي للجمعيات الإسلامية ميول فطري يخلقه الواقع والفطرة والتربية.. وعليه أود أن أشير بأن هناك وللأسف محاولات من بعض أعضاء اللجنة العليا للتجمع لاتهام جمعيتي المنبر والأصالة بأنها وراء هذا الاقتراح لعدم رغبتهما خسارة مقاعدهما الانتخابية..وعدم رغبتهما منافسة غيرهم لهما.. وهذا خطأ كبير واتهام في غير محلة..وشبهة غريبة..فالجمعيتان فازتا في انتخابات 2006 بعد تحالفهما بـ 14 مقعداً من 22 مقعد سني.. أي إنهما كسبتا ما نسبته 60% تقريباً.. أما انتخابات 2010 فمخطئ من يظن بأنهما فقدا شعبيتهما.. لأن الجميع يعلم بأن هناك محاولات حكومية وإعلامية متعمدة لتشويه صورة الإسلاميين..مع دعم لا محدود للمستقلين.. لذا فلا يمكن قياس الوضع فيها..وحتى لو قسناها جدلاً لوجدنا فوز الجمعيتين بمجموع 8 مقاعد (مع المقربين من كل منهما) أي 35% من الشارع السني..وهي أيضاً نسبة كبيرة.. لذا لا يصح اتهام الجمعيتين بهذه الشبهة..ولا يعني هذا الكلام بأن الجمعيتين معصومتين..وليس فيهما قصور..بل إن هناك ملاحظات عليهما تحتاج لتطوير وتعديل.

الأمر الآخر المهم الذي نود ذكره هو وجود بعض أعضاء التجمع وللأسف ممن لا يزال يتعمد تهميش الجمعيتين انتقاماً منهما على اكتساحهما للشارع السني.. وقد تحدثت حول هذا الموضوع مسبقاً.

وقبل البدء في هذا الموضوع أقول بأن هناك تحفظ على سياسة إدارة التجمع حول هذا الخصوص.. فهناك تعمد واضح لتهميش كلتا الجمعيتين خوفا منهما..وذلك من قبل بعض المتسلقين والدكتاتوريين وللأسف..وهذه ظاهرة غير صحية البتة..وتحتاج لوقفة صريحة من الجميع..فالجمعيتين لهما ثقلهما التاريخي والجغرافي على الأرض..ولكن نرى بأن دورهما مهمش تماماً في التجمع..بينما على النقيض.. نجد بأن من يصعد اليوم خلاله ويبرز اسمه هم أشخاص تاريخهم مبهم وغريب.

ولمزيد من التوضيح أقول.. بأن أول اجتماع تحضيري لتجمع الوحدة الوطنية كان يوم السبت 19 فبراير 2011 في الساعة العاشرة صباحا.. و قد  دُعي للاجتماع أكبر ثلاث جمعيات سنية بجناحيها السياسي والخيري وهم: الشورى و الأصالة و المنبر.. والجمعية الإسلامية والإصلاح والتربية.. وفي الاجتماع نفسه فوجئ الجميع بتواجد جمعيات ليس لها أي عمق جماهيري ولم تستطع إيصال نائب واحد للبرلمان.. غير أن الظرف وحساسية الموقف منعت الجميع من الاعتراض خوفا من انفضاض الاجتماع دون التوصل لوجهة نظر واحدة... إضافة إلى أن التوحد كان مطلباً أساسياً.. مع تسليمنا بأنه لا مانع من دخول أي طرف مهما كان حجمه أو ثقله في المجتمع بشرط أن يكون مخلصا لله ثم لوطنه ولجماهير التجمع.

وفي مساء نفس اليوم عندنا طلب ولي العهد الاجتماع مع 15 عضوا للتنسيق معهم.. ذهب له رئيس التجمع فضيلة الشيخ د.عبد اللطيف ومجموعة من ممثلي الجمعيات السياسية والتنموية..وقد فوجئ الجميع بوجود الأمين العام لجمعية العدالة عبد الله هاشم متربع على كرسي الرئيس ويدير دفة الحوار مع إنه وجمعيته (العدالة) لا يمثلون 1% من الحضور الذي كان في اغلبه من الجمعيات الست أو من المستقلين.. و مرة أخرى آثر الجميع السكوت.. حيث كان هناك توافق غير معلن على السكوت والاستمرار خشية تفرق الكلمة.. ثم مضى الاجتماع واتفق الحضور على الدعوة لتجمع في مسجد الفاتح عرف في ما بعد بتجمع الفاتح الأول.

وأود بهذا الصدد أن أُذكِّر رئيس التجمع فضيلة د.عبد اللطيف آل محمود وأعضاء اللجنة العليا بأن فيهم متلونين ومتسلقين يحتاجون لجلسة مصارحة.. وتوضيح بشأن ما صدر منهم.. فهل يعقل أن عبد الله هاشم الذي سبق وأن افتضح أمره لا يزال نائباً لرئيس التجمع ويسير الأمور كيفما أراد.. وهل يعقل أن يكون نائب الرئيس ماركسي لينيني ذو جذور شيوعية.

وهل تعلم أخي القارئ بأن الأمين العام لجمعية العدالة قد دافع بضراوة عن معتقلي التسعينات من الشيعة.. وهل تعلم بأنه صرح بتصريحات غريبة يدين فيها الحكومة ويتضامن مع حركة 14 فبراير في يوم الخميس 17-2-2010..بعد أن زار جرحى الدوار.. وطلب من أهل الدوار رفع قضية على الدولة..ويطالب بانسحاب الجيش..  وانظر للرابط:

وهل تعلم بأنه بعد يومين من هذا الخطاب تلون بخطاب آخر في تجمع الوحدة الوطنية في الاجتماع التأسيسي له في يوم السبت 19 -2-2010.. أي بعد يومين فقط من خطابه الأول.. فقال فيه بالحرف الواحد أن هذه الفئة-يقصد فئة الدوار- قد همشتنا واستأثرت بالقرار..واستخدمت الشارع في الضغط على الحكومة دون الرجوع لنا... ثم تغير الخطاب إلى النقيض التام مرة أخرى في الكلام الذي وجهه لتجمع البسيتين يوم الثلاثاء 17 مايو 2010 بعد حادثة دهس 9 من أفراد الشرطة.. على هذا الرابط..

ومن خلال تحليل شخصية هذا الشخص فيبدوا أن العامل المشترك في جميع الخطابات هو التلون حسب ما يريده الجمهور على غرار ما يطلبه المشاهدون.. ولعلنا نطرح سؤالاً هاماً هنا: وهو ما السر وراء الدفع الشديد الذي قام به مجموعة من أعضاء الهيئة القيادية لتجمع الوحدة و على رأسهم هذا الشخص لتحويل التجمع لجمعية سياسية رغم المناشدات الكثيرة من العقلاء والصحفيين و الكتاب وأعضاء في التجمع بوجوب التريث و دراسة الخيارات حتى لا ننزلق في منحنى يودي بالتجمع و يففكه .. ونذكر هنا قولة هامة لعبد الله هاشم بعدما قيل له: إن تحويل التجمع لجمعية سياسية دون تخطيط مسبق وتمهيد قد يؤدي بنا لخسارة الجموع الكبيرة التي زحفت في الفاتح... فكان الرد الغريب منه: "ما يهم.. يكفي أن يبقى معنا 2000 شخص في الحزب و الباقي نحتاجهم للموافقة على ما يريده الحزب".. أي يعني بأنه يطلب 2000 قيادي والبقية ليس لهم رأي.

يؤسفنا أن نقول بأن هذا التصريح يدل بشكل لا يدع مجال للشك أن الغرض من دخول هذا الشخص للتجمع هو تحقيق مجد ذاتي بعد أن فشل في تحقيقه مع رفاق الماضي -أهل عنف التسعينات- واكتشاف أن الشارع الشيعي مهما كان ودود و مرحب من المستحيل أن يقبل أن يمثله غير الشيعة.. وكذلك السنة لا يمكن أن يصوتوا له –للعلم فقد حصل على 150 صوت فقط-.. ثم.. وبعد أن اكتشف أن طريق التجمع هو الطريق الأسهل للوصول للنصر الذاتي خصوصا إذا ما قارنا الشارع السني حديث العهد بالحراك السياسي مع الشارع الشيعي الذي تمرس فيه من التسعينات ونسى هذا بأننا في عصر التكنولوجيا و أن أي كلمة تصدر تبقى محفوظة في ذاكرة الإعلام المرئي والمسموع.. وأن الشارع السني ليس ساذج ليسلم قيادته لأشخاص يريدون صنع مجد ذاتي على حساب الوطن و المصلحة الكبرى للمواطنين..

وعليه فإننا نطالب مرة أخرى بإخراج كل من يسعى لصنع مجد ذاتي على حساب التجمع.. خصوصا إن كان من المتلونين الذي لا نستغرب أن يتلون في المستقبل بعد صعوده ضد التجمع.. كما نطالب من عبد الله هاشم توضيحاً حول تصريحه في الدوار بهذا الخصوص.

وأعلم بأن البعض سينتقد هذا المقال وينتقد كاتبه لأنه تحامل على بعض أعضاء التجمع..ولسنا بحاجة لتفريق الصفوف الآن.. لكنني أرى بأن تطهير صفوفنا أمر مهم وله أولوية في هذه المرحلة تحديداً قبل تشكيل الصورة الجديدة للتجمع.. لأننا نأمل أن ينضم للتجمع أعضاء مخلصين يقدمون مصلحة الوطن على مصالحهم الشخصية.. ويعلم الله بأني لا أريد وراء هذه الملاحظات إلا خيراً بالتجمع وأهله..ولكنها الحقيقة المرة التي يجب أن يسمعها الجميع.. خصوصاً اللجنة العليا للتجمع.. وخصوصاً بعدما نعلم بأن العديد من الندوات والمؤتمرات الخاصة بالتجمع لا يزال يترأسها هذا الشخص وللأسف الشديد.. الذي لا نستبعد توجيه طعناته ضد التجمع مستقبلاً.

وداعاً..حالة السلامة الوطنية ولعلها ..إلى لقاء قريب



الشعب قال كلمته في انتفاضة الفاتح

نمر اليوم في مرحلة مفصلية كبرى علينا أن نتوحد فيها ونجمع صفوفنا ونقويها.. فالفتنة لم تنتهي بعد..وأهلها لا زالوا يفسدون في الأرض..وسيستمرون في هذا الأمر.. فقد بدئوا الآن اللعب على وتر جديد.. فهناك أناس يصعدون للضغط على إلغاء أحكام الإعدام وهم أعضاء حزب الله البحرين الذين لا يزالون يمارسون هواية الدهس.. ومنهم من يتلون وينافق على غرار علي سلمان الذي أعتقد بأنه من الصعب على أي محلل سياسي أن يحلل التقلب الغريب الذي تقوم به الوفاق.. وأتوقع أن يستسلم أي محلل نفسي أمام شخصية المنافق الكبير علي سلمان الذي صرح بتصريح للجزيرة أقرب ما يكون بالفكاهة من الجدية.. حيث قال بأنه مع الملكية في البحرين ومع الحكم الخليفي.. وقبلها قال سلمان في تصريح له بأنه وجمعيته لم ينادوا بإسقاط النظام.

وربما جاء هذا التصريح للتغطية على فضيحة الخيانة الكبرى التي قام بها هو وزملائه عندما سربوا كل ما يدور بينهم وبين الحكومة..وكانوا يسلمون السفير الأمريكي- الصهيوني الجنسية- كل شاردة وواردة.. فلم يكتفوا بتسليم البحرين لإيران.. بل سلموها للأمريكان في دلالة واضحة على التواطؤ الأمريكي الإيراني الصهيوني.. فماذا سيقول من يدعي الإسلام ويتحالف مع الصهيوني الأمريكي في سبيل إسقاط البحرين وتسليمها لإيران.. وكيف سينطق هو ومن معه بأن "هذا الوطن ما نبيعه".. ونستغرب على الدولة التي يخونها أبناؤها عياناً جهاراً.. وهي تستقبلهم دون أي إجراء وتنظر إليهم بابتسامة عفو.

وأدعو أهل السنة للانتباه ورص الصفوف..وتقويه النفس.. والتجمع حول تجمع الوحدة الوطنية مهما حصل له.. ومهما قرر..فنقدنا له لا يعني تخلينا عنه.

د.حسن الشِّيَخي
31 مايو 2011

الأحد، 29 مايو، 2011

جرائم الشيعة ضد السنة

أرجو ألا يفهم الأخوة الشيعة مقالي خطأً.. فلا أقصد تشويه سمعتهم أو الإضرار بهم.. وأنا أعلم بأن هناك وعلى مر التاريخ العديد من الشيعة الذين وقفوا في صف الأمة وقاتلوا في جيوش المسلمين ولم يضروهم..لكن هؤلاء قلة وللأسف.. فمن قراءة التاريخ يتضح لدينا بأن الدويلات الشيعية خصوصاً ارتكبت أبشع الجرائم ضد أهل السنة..وخانت الإسلام في العديد من المرات..فكانوا خنجراً طعن به الإسلام وللأسف الشديد.

وأود أن أبدأ مقالي بتوجيه تحدٍ للأخوة الشيعة للإجابة عنه..فأتحداهم أن يأتوا بمعركة أو فتح لهم لأرض غير مسلمة.. وأؤكد لكم بأنه على مر التاريخ الإسلامي (14 قرن) لم يفتتح الشيعة أي أرض.. بل إن دويلاتهم الباطنية وفرقهم الضالة ما لبثت طوال التاريخ أن شوهت الفتوحات الإسلامية.. وعملت الدسائس للأمة..وخانت القادة.. وتعمدت ضرب الأمة من الداخل..من خلال وسيلتهم الدائمة (النفاق والتقية)..وهما الوسيلتان اللتان أبقت هذا المذهب إلى هذا اليوم..فهم يتلونون مع الجميع..ويتعايشون مع أي شخص وأي إمارة وأي خلافة..لكنهم يتحولون لوحوش كاسرة حين تحل ساعة الصفر لقيام دولتهم التي دائماً ما تقوم على أنقاض دولة سنية فقط...لم يحارب الشيعة أحد من المشركين من النصارى واليهود..بل صادقوهم وهادنوهم طوال التاريخ.. ووقفوا في صفهم دائماً ضد أهل السنة.

يختلف تاريخهم عن تاريخنا.. وتراثهم عن تراثنا..ومذهبهم عن مذهبنا..وعقائدهم عن عقائدنا..فعندما نفتخر بصحابتنا..نراهم يسبونهم ويقذفونهم بأبشع الصفات.. فإن سألت اليهود من أفضل أناس عندكم لقالوا لك أصحاب موسى..ولئن سألت النصارى من أفضل الخلق عندكم لقالوا حواريي عيسى.. ولسألت المسلمين من أفضل الخلق عندكم من أمتكم لقالوا أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم..ولكن إن سألت الشيعة من أسوأ أمتكم لقالوا صحابة رسول الله والعياذ بالله.. وعندما نقول بأن قدوتنا عمر بن الخطاب..تراهم يتضايقون بذكره.. وعندما نذكر لهم محرر فارس وقائد القادسية سعد بن أبي وقاص تراهم يمنعون التسمية باسمه ويخونونه..وعندنا نبجل صلاح الدين فاتح القدس..تراهم يشوهون تاريخه لأنه قضى على الفاطميين.. ولا نستغرب بعد هذا أن يأتي خامنئي ليقول بأن هذا العصر أفضل من عصر الصحابة.. علاوة على تعمدهم تزييف تاريخ الدولة الأموية والعباسية والأيوبية والعثمانية التي كانت الحامي الشرعي للإسلام والتي انتشر الإسلام في عهدها.

إضافة إلى أنهم ما يفتئون تشويه تاريخنا المجيد..فلا يعترفون بالفتوحات وغيرها.. ويتعمدون تزييف الحقائق من خلال طباعة كتبهم..ومن الأمثلة على ذلك ما حدث في البحرين حينما شكل جلالة الملك لجنة لكتابة تاريخ البحرين..وللأسف كانت هذه اللجنة كلها من الشيعة باستثناء شخص واحد سني تم تكليفه بكتابة تاريخ الغوص.. وقام الشيعة في اللجنة المذكورة باستيراد كتب عدة من إيران والنجف وتمت كتابة تاريخ البحرين بصورة مغلوطة بحيث تبين بأن الشيعة هم أصل السكان..وبأن أهل السنة مجرد دخلاء..وبأنهم هم من بنى البحرين وكل التراث البحريني هم من أتى به.. وتم تعمد تشويه تراث عائلة آل خليفة والعديد من العوائل.. والحمد لله أن تم اكتشاف هذا الأمر قبل أن تتم طباعة هذا الكتاب الذي كتب في 6 مجلدات...وقد نشرت جريدة الوسط نتفاً منه.

أضف إلى ذلك..ارتكابهم للعديد من الجرائم التي يشيب من هولها الولدان..وتقشعر منها الأبدان.. والتي ترسخت في تاريخهم الأسود.. وعليه أحببت في مقالي المتواضع هذا أن أبين الخيانات تلو الخيانات التي قام بها هؤلاء على مر تاريخهم الأسود لنتعرف على صفاتهم.. وندفع أنفسنا للحذر من دسائسهم للأمة.. وهذا ما قدرت عليه..وإلا فإن خياناتهم أكبر وأكثر مما سأسرده لكم..

أولا: جرائم تاريخية1. قتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان في عام 35هـ.. ورغم عدم وجود الشيعة (بصورتهم المعروفة اليوم في ذلك الوقت)..إلا أن أهل العراق (والذين خرج من أصلابهم شيعة علي رضي الله عنه) هم من قتلوه..بعد أن دخلوا عليه وضربوه وقطعوا أصابعه.

2. في عام 40 هـ: بدأت أولى خياناتهم في حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما غدروا بسيدنا الحسين رضي الله عنه.. وهو غدر معروف ومعلوم للجميع..حيث طلب شيعة الكوفة الحسين للقدوم عليهم وأرسلوا له 5000 رسالة تأييد..ثم غدروا به وتخلوا عنه..وتركوه ليقاتل وحده حتى قتل رضي الله عنه.

3. القرامطة:
سرقة القرامطة للحجر الأسود!
في سنة 277هـ.. قامت دولة القرامطة الشيعية الإسماعيلية الخبيثة التي تعتبر أكثر الدول انحلالاً وتنكيلا في المسلمين.. وقد فعلت الأفاعيل بالأمة..ونذكر بعض جرائمهم باختصار..

• تعرضهم للحُجاج أثناء رجوعهم من مكة بعد أداء المناسك.. فلقوا القافلة الأولى فقاتلوهم قتالاً شديدًا.. فلما رأى القرامطة شدة القافلة في القتال.. قالوا: هل فيكم نائب السلطان؟ فقالوا: ما معنا أحد.. فقالوا: فلسنا نريدكم... فاطمأنوا وساروا فغدروا بهم من خلفهم وقتلوهم عن آخرهم... كما تعقبوا قوافل الحجيج قافلة قافلة ليقتلوهم.. فقتلوهم عن آخرهم... وجمعوا القتلى كالتل من كثرتهم.. وأرسلوا خلف الفارين من الحجيج من يبذل لهم الأمان فعندما رجعوا قتلوهم عن آخرهم..وهكذا.. وكانت نساء القرامطة يطفن بين القتلى يعرضن عليهم الماء.. فمن كلمهن أجهزن عليه.. فقيل إن عدد القتلى بلغ في هذه الحادثة عشرين ألفا.. وهم في كل ذلك يغورون الآبار.. ويفسدون ماءها بالجيف والتراب والحجارة.. وبلغ من ما نهبوه من الحجيج ألفي ألفي دينار (مليوني دينار).

• وفي 311هـ - قصد أبو طاهر القرمطي البصرة فوصلها ليلاً في ألف وسبعمائة رجل فوضع السيف في أهل البصرة وهرب الناس إلى الكلأ وحاربوا القرامطة عشرة أيام فظفر بهم القرامطة وقتلوا خلقًا كثيرًا.. وطرح الناس أنفسهم في الماء فغرق أكثرهم.. وأقام أبو طاهر سبعة عشر يومًا يحمل من البصرة ما يقدر عليه من المال والأمتعة والنساء والصبيان ثم انصرف..وقتل من قتل.. وترك الباقون في أماكنهم منهكين فمات أكثرهم جوعًا وعطشا من حر الشمس.. وانقلبت بغداد .. وكانت صورة فظيعة شنيعة.. وكسروا منابر الجوامع.. وسودوا المحاريب يوم الجمعة.


• وفي سنة 317هـ خرج القرامطة إلى مكة في يوم التروية فقاتلوا الحجيج في رحاب مكة وشعابها.. وفي المسجد الحرام وفي جوف الكعبة وقتلوا منهم خلقًا كثيرًا.. وجلس أميرهم أبو طاهر لعنه الله على باب الكعبة والرجال تصرع حوله والسيوف تعمل في الناس في المسجد الحرام في الشهر الحرام في يوم التروية الذي هو من أشرف الأيام.. وكان الحجيج يفرون منهم فيتعلقون بأستار الكعبة.. فلا يجدي ذلك عنهم شيئا... بل يقتلون وهم متعلقون بها.. ولما قضى القرمطي اللعين أبو طاهر أمره وفعل ما فعل بالحجيج... أمر بردم بئر زمزم بإلقاء القتلى فيها وهدم قبتها.. وأمر بخلع الكعبة ونزع كسوتها عنها وشققها بين أصحابه.. ثم أمر رجلاً من رجاله بأن يقلع الحجر الأسود.. فجاء رجل فضربه بمثقل كان في يده وقال أين الطير الأبابيل؟ أين الحجارة من سجيل؟ ثم قلع الحجر الأسود.. وأخذوه حين راحوا معهم إلى بلادهم.. فمكث عندهم ثنتين وعشرين سنة.. حتى ردوه في سنة 339هـ فإنا لله وإنا إليه راجعون.


• تعتبر هذه الدولة من أكثر الدويلات إباحية وفساداً.. حيث لهم أياماً يعيثون فيها فساداً..ويختلط الرجال بالنساء..وكل شيء عندهم حلال..فنشروا المتعة والانحلال في الأمة..وفي دولة البحرين خصوصاً.

4. العبيديون (الفاطميون): وقامت دوليتهم في 352هـ... حيث تنسب لعبيد الله (الحاكم بأمر الله) كما نسبوا أنفسهم زوراً وبهتاناً إلى السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها.. وقد ارتكبت هذه الدولة العديد من الجرائم ضد أبناء الأمة في مصر والمغرب العربي.. ومنها:


• صدَّرت حكومتهم قراراً يقضي بإغلاق الأسواق في 10 محرم (عاشوراء).. وعطلوا البيع وظهرت النساء ناشرات شعورهن يلطمن في أسواق بغداد..وكانت من أوائل الدويلات التي اختلقت هذه البدع.


• في 408هـ وادعى حاكمهم عبيد الله الملقب الحاكم بأمر الله الألوهية في 408هـ... وعزم على نبش قبر أبوبكر وعمر لكنه لم ينجح ولله الحمد.


• قتلهم العديد من العلماء والأعيان..ومن ذلك أنه عندما ادّعى عبيد الله النبوة والرسالة أحضر فقيهين من فقهاء القيروان وهو جالس على كرسي ملكه وأوعز إلى أحد خدمه.. فقال للشيخين: ((أتشهدا أن هذا رسول الله؟ فقالا بلفظ واحد: والله لو جاءنا هذا والشمس عن يمينه والقمر عن يساره يقولان: إنه رسول الله، ما قلنا ذلك. فأمر بذبحهما)). وهذان الشيخان المغربيان هما ابن هذيل وابن البردون.


• كانوا كثيرا ما يجبرون الناس على الفطر قبل رؤية هلال شوال.. بل قتلوا من أفتى بأن لا فطر إلا مع رؤية الهلال كما فعلوا بالفقيه محمد بن الحبلي قاضي مدينة برقة.. فقد أتاه أمير برقة.. فقال: غدا العيد.. فقال الفقيه الحبلي: حتى نرى الهلال.. ولا أُفطر الناس وأتقلد إثمهم.. فأصبح الأمير بالطبول والبنود وأهبة العيد فقال الفقيه: لا أخرج ولا أصلي.. فما كان منهم إلاّ أن علقوه في الشمس إلى أن مات وهو يستغيث من العطش.. فلم يسقوه.. ثم صلبوه على خشبه .


• منعوا علماء أهل السنة من التدريس في المساجد ونشر العلم والاجتماع بالطلاب.. فكانت كتب السنة لا تقرأ إلا في البيت.. وأتلفوا مصنفات أهل السنة.


• حرّموا على الفقهاء الفتوى بمذهب الإمام مالك...وهو مذهب الناس في المغرب العربي.. واعتبروا ذلك جريمة يعاقب عليها بالضرب والسجن أو القتل أحيانا.


• شنوا حربا نفسية على أهل السنة.. وذلك بتعليق رؤوس الأكباش والحمير على أبواب الحوانيت والدواب.. وكتبوا عليها أسماء الصحابة في إشارة واضحة لإهانتهم لصحابة رسول الله.


• كان شعراء الدولة العبيدية يمدحون خلفاءهم إلى درجة الكفر البواح وينشرونها بين الناس.


• منعوا الناس من قيام (تراويح) رمضان باعتباره بدعة من سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه .. ومنعوا صلاة الضحى.. وقدموا صلاة الظهر على غير موعدها لفتنة الناس.. أما خطبة الجمعة فقد أظهروا فيها سب الصحابة وضروبا من الكفر.. فتركها الناس وأقفرت المساجد في زمانهم.. وكان بعض أئمتهم يصلون ويستقبلون مدينة رقادة وليس الكعبة.. فلما أنتقل عبيد الله إلى مدينة المهدية صلوا إليها.


• غيروا المناهج التعليمية وملئوها بسب ولعن الشيخين..وطردوا أهل السنة وقتلوا العديد منهم..وأجبروهم على التحول لمذهبهم.


• غلا بعض دعاتهم في عبيد الله المهدي حتى أنه أُنزل منزلة الإله و انه يعلم الغيب وانه نبي مرسل.


• التسلط والجور وإعدام كل من يخالف المذهب الرافضي.


• إبطال بعض السنن المتواترة والمشهورة والزيادة في بعضها كما فعلوا في زيادة ( حي على خير العمل في الآذان وإسقاط التراويح) حتى وصل الأمر بهم أن قطعوا لسان مؤذن السني( لأنه لم يقل حي على خير العمل) ووضع لسانه بين عينيه.. وطيف به في القيروان.. ثم قُتل ليكون عبرة لكل المؤذنين السنة ودفعا لهذه المفسدة.. فأفتى العلماء السنة في ذلك الوقت بجواز قول حي على خير العمل تقديماً لصون النفس.. (وقس ذلك على فعلوه بالمؤذن السني البنغالي محمد عرفان في البحرين الذي قطع لسانه وصب عليه الزيت الحامي فدخل في غيبوبة ومات على إثرها رحمه الله تعالى).


• منع أي تجمعات خوفاً من الثورة والخروج عليهم.
• إتلاف مصنفات أهل السنة ومنع الناس من تداولها.
• إزالة آثار جميع الخلفاء والأمراء المنتمين لأهل السنة.
• دخول خيولهم إلى المساجد وجعلها تتروث وتتبول داخل مساجد أهل السنة.
• بناء مقام في مصر سموه الحسين وزعموا أن رأس الحسين موجود فيه ليحج إليه الناس.


5. الحشاشون:


وهي دولة ظهرت في عام 483هـ في منطقة فارس..وسموا بهذا الاسم لأنهم أحلوا تنازل كل المسكرات والمخدرات (وكانت موجودة في ذلك الوقت بأنواع قليلة تختلف قليلا عن الموجودة حالياً).. وكان قوادهم يجبرون الجنود والعامة على تناول حبوب الهلوسة والمخدرات لكل ينفذوا أوامرهم بحذافيرها.. وكانت أغلب الأوامر الصادرة لهم هي قتل أهل السنة وهم تحت تأثير المخدرات والهلوسة..وقد أباحوا كل المحرمات..وكانت النساء تنتظر كل قاتل حتى تكرمه بأن تتمتع معه.

6. البويهيون:
وقامت في 334هـ.. حيث بدأت الدولة البويهية الشيعية في الجزء الغربي من إيران وفي العراق.. وأسستها أسرة بني بويه.. وقد كان أهل بغداد قبل الدولة البويهية على مذهب أهل السُّنَّة والجماعة.. فلما جاءت هذه الدولة - وهي متشيعة غالية - نما مذهب الشيعة ببغداد..ولم تمض سنة على احتلالهم بغداد حتى اشتد الغلاء ببغداد.. فأكل الناس الميتة والسَّنَانير والكلاب.. وأكل الناس الشوك.. فلحق الناس أمراض وأورام في أحشائهم.. وكثر فيهم الموت حتى عجز الناس عن دفن الموتى.. فكانت الكلاب تأكل لحومهم.. كما أظهروا في بلاد المسلمين أشنع البدع وأظهروا الرفض والتشيع.. وجهروا بسب الصحابة.. وتسببوا في وقوع الكثير من الفتن والاضطرابات بين المسلمين السنة والمتشيعين الذين أصبحت لهم دولة بفضل هؤلاء المبتدعين.

7. في عام 656هـ خان الرافضة بقيادة نصر الدين الطوسي وابن العلقمي الأمة وتعاونا مع التتار وراسلوهم وأدخلوهم الدولة في بغداد وأسفر ذلك عن قتل مليوني مسلم (على أكثر التقديرات).. حتى انتشرت رائحة الموت..وكانت الخيول تسير على برك من الدماء..ولم ير المسلمون شر من هذه المقتلة على مدى التاريخ القديم.. وللعلم فإن الهالك الخميني له كتاب يمدح فيه نصر الدين الطوسي ويبارك تمسك هذا الخائن بالتقية التي أنقذت دينهم.

8. الصفويون:
أقصى توسع للدولة الصفوية
وظهروا في 907هـ في إيران على يد إسماعيل الصفوي.. الذي نكل بالمسلمين السنة شر تنكيل.. وكانت فارس في ذلك الوقت تدين بالمذهب السني..ولم يكن فيها أجمع سوى 4 مدن شيعية فقط (ومنها مدينة قم).. وقد ارتكب الهالك المجرم إسماعيل الصفوي العديد من الجرائم التي لم ير التاريخ مثلها في المسلمين السنة..ومنها:

• تشير كتب التاريخ إلى أن مجموع ما قُتل من المسلمين السنة هناك ما يقارب المليون مسلم.
• احتل بغداد عدة مرات في صراعه مع الدولة العثمانية .. وكان كل ما يدخلها ينكل بأهلها.. حتى إنه أمر بنبش قبور أهل السنة.
• قام شاه عباس بصرف الناس عن الحج لبيت الله الحرام ووجهم لإيران.
• ظهرت اللطميات وضرب الصدور وشق الصدور في عهد الدولة الصفوية.. كما تم زيادة لفظ "أشهد أن عليا ولي الله" في الأذان لأول مرة.. كما تم اختراع وضع التربة.
• لما تولى ميرزا الشيرازي مقاليد حكم الدولة الصفوية.. ادعى الحلول.. حيث قال بأن الله حل فيه..فضار كأنه الله..فأمر بأن يعبده الناس.. ثم جاء خلفه بهاء الله الذي ادعى ما ادعاه سلفه فأسس الدولة البهائية.. ثم تأثرت بها القاديانية على يد غلام أحمد وادعت مثل سابقتها.
• تحالف الصفويين مع البرتغاليين ضد العرب والمسلمين..حيث دخل إسماعيل الصفوي لحدود الحجاز طمعاً في احتلال الحرمين.. وكانت الخطة هي أن يلتفت البرتغاليين من البحر الأحمر ولكن العثمانيين قاتلوهم فانتصروا عليهم.

ثانيا: جرائم حديثة
ارتكب الرافضة العديد من الجرائم في حق أهل السنة على مدار التاريخ القديم (كما بينا سابقاً) والحديث.. فمن جرائمهم في التاريخ الحديث التالي:

1. في عام 1218هـ قتل رافضي الإمام عبد العزيز بن محمد بن سعود في صلاة العصر في مسجد الدرعية.

2. في 1289هـ تعمدت إيران طباعة كتاب فصل الخطاب في تحريف كلام رب الأرباب الذي يعتبر بداية الترويج لمفهوم تحريف القرآن الكريم.. ولا يزال يطبع إلى اليوم.

3. في عام 1975م أسس موسى الصدر حركة تسمى (أمل) ارتكبت العديد من المجازر في حق أهل السنة..ومنها:
جرائم نظام الملالي ضد عرب الأحواز شيعة وسنة

• احتلال بيوت السنة في بيروت: حيث بدأ المخطط عندما وجه الصدر نداء دعا فيه أهالي الجنوب اللبناني (الشيعة ) إلى احتلال القصور في العاصمة بيروت في 1985م.. وبالفعل جاء الشيعة من الجنوب.. واحتلوا المباني التي يملكها أهل السنة.. وبالذات في ضواحي بيروت الجنوبية.. وكان العمال والموظفون الشيعة القادمون من الجنوب اللبناني والبقاع والشمال يبنون منازلهم على أملاك الغير... وكان ذلك يحدث تحت سمع السلطات النصرانية المارونية وبصرها.. وكان أصحاب الأراضي يطالبون الأجهزة المسئولة بوضع حد لهذا العبث دون فائدة.. وعندما سأل الصحفيون نبيه بري عراب هذه الجرائم عن الأسباب التي دفعته إلى احتلال بيروت الغربية.. أجاب "بيروت الغربية عاصمة لبنان وملك لجميع المواطنين.. وليست حكرا على أهل السنة.

شعار حركة أمل المجرمة
مجازر حركة أمل في لبنان ضد المخيمات الفلسطينية
• الاعتداء على المخيمات الفلسطينية: وبدأت حكاية العدوان الشيعي على المخيمات بقصة مفبركة مفادها أن شابا فلسطينيا يحمل مسدسا تبادل إطلاق النار مع عناصر من حركة أمل الذين كانوا يشكلون دورية مسلحة.. وانطلقت في ليلة العشرين من مايو 1958م شرارة العدوان حينما اقتحمت ميليشيات أمل مخيمي صبرا وشاتيلا.. وقامت باعتقال جميع العاملين في مستشفى غزة..وساقوهم مرفوعي الأيدي إلى مكتب أمل في أرض جلول، كما منعت القوات الشيعية الهلال والصليب الأحمر وسيارات الأجهزة الطبية من دخول المخيمات وقطعت إمدادات المياه والكهرباء عن المستشفيات الفلسطينية... وفي فجر ذلك اليوم، بدأ مخيم صبرا يتعرض للقصف المركز من قبل عناصر أمل بمدافع الهاون والأسلحة المباشرة من عيار 106ملم. وفي صباح اليوم نفسه تعرض مخيم برج البراجنة لقصف عنيف بقذائف الهاون.. وانطلقت حرب أمل المسعورة تحصد الرجال والنساء والأطفال.. كما أحرقوا جزءا من دار العجزة.. واستعانت حركة أمل باللواء السادس في الجيش اللبناني المكون من أفراد من الشيعة.. حيث خاض معارك شرسة ضد المسلمين السنة في بيروت الغربية.. وفي صباح اليوم التالي.. وجه اللواء السادس نداءات بواسطة مكبرات الصوت إلى سكان المخيمات تطالبهم بإخلائها تجنبا للقصف.. وسارعت العائلات على الفور بالنزوح من منازلها.. ولم تدم هذه الهدنة طويلا إذ سرعان ما عاد قصف أمل للمخيمات وتوقف نقل الجرحى الذين ظلوا ينزفون حتى الموت.. حتى إن بعض التقارير قالت إن طفلا من المصابين يموت كل خمس دقائق. ولم تكن أمل الشيعية وحدها في عدوانها على المخيمات إذ سرعان ما انضمت ألوية أخرى من الجيش اللبناني الماروني ومن جيش النظام السوري النصيري إلى المعركة يجمعهم بغض أهل السنة..واستمر حصار أمل قرابة الشهر.. لم ير فيه اللاجئون أشعة الشمس حيث خرجوا من الملاجئ بعد شهر تزكم أنوفهم رائحة الجثث المتعفنة.. ليشاهدوا منازلهم المتهدمة، وكانت حصيلة العدوان كما يلي: 3100 بين قتيل وجريح، وأكثر من 15 ألف مهجر، وحوالي 90% من المنازل تهدم كليا أو جزئيا..ونقلت محطة Bbc التلفزيونية البريطانية خبر اختفاء 1500 فلسطيني في مراكز الاستجواب التابعة لأمل.. وأعربت عن اعتقادها بأن عددا من الفلسطينيين ربما قتلوا في المستشفيات في منطقة بيروت الغربية..وقالت إنه عثر في أحد المستشفيات على مجموعة من الجثث الفلسطينية ذبح أصحابها من الأعناق.

4. في 1983م..تم إنشاء منظمة مسلحة تحت مسمى حزب الله..الذي ارتكب العديد من الجرائم في حق الأمة..ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر طرد السنة في جنوب لبنان وإحلال الشيعة محلهم.. وتدريب عناصر شيعية مسلحة.

5. شيعة الكويت: محاولة اغتيال أمير الكويت في الثمانينات..ورمي قائد طائرة سني من أعلى الطائرة بعد ذبحه...وتعمد إثارة الاضطرابات في الحج في الثمانينات.

6. شيعة السعودية: تعمد إثارة القلاقل في مقبرة البقيع في 2010.. وتعمد الخروج على الحكومة السعودية في العديد من المرات.

7. شيعة البحرين: أثاروا القلاقل في التسعينات وقتل ما يزيد عن 15 أجنبياً وشرطيا بحرينيا..وحرق وخرب العديد من متاجر أهل السنة والدولة.. إضافة إلى الثورة الأخيرة التي أثبتت الأدلة ضلوعه في إثارتها والتي ارتكب فيها جرائم عديدة كقطع لسان مؤذن سني..وقتل عجوز سائق سيارة أجرة..ودهس 14 شرطي (4 توفي بدم بارد بعد دهسهم عدة مرات)..وتعمدهم عدم علاج المرضى السنة..والاعتداء على الطلبة والطالبات في الجامعة..الخ
المؤذن السني أحمد عرفان الذي قطع لسانه حيث كان يصدح بالنداء الجميل الله أكبر ومن ثم فارق الحياة
الشرطي الشهيد كاشف منظور

8. شيعة العراق: وقد اجتمعت أطياف الشيعة من منظمة بدر وجيش المهدي وميليشيا حزب الله وغيرها للتنكيل بأهل السنة.. وتشير المصادر إلى مقتل 200 ألف سني..وتهجير مليونين..وتجنيس مليوني إيراني محلهم.. واغتصاب النساء وقتل الأولاد والعلماء..وحرق المساجد وتخريبها..والاستيلاء على العديد من مساجد أهل السنة.. وكل هذا حصل في الفترة من 2003 بعد الاحتلال الأمريكي إلى الوقت الحالي.

9. جرائم إيران: وهي عديدة..منها:• احتلالهم الأحواز العربية.
• خيانتهم لشيعة أذربيجان..وتأييدهم للأرمن المسيحيين ودعمهم ضد الأذريين حتى لا تقوم دولة للأذريين بداخل إيران.
• قاتلوا حركة طالبان وسمحوا للطائرات الأمريكية باحتلال أفغانستان مروراً بمجالهم الجوي..وكذا الحال مع بغداد.
• احتلال 3 جزر إماراتية (طنب الكبرى والصغرى وأبو موسى).
الشاب الفلسطيني الاجئ في مخيمات العراق أيمن 24 عاما قتل على أيدي فيلق بدر

الشاب أيمن قبل التعذيب والتصفية نموذج للآلاف الضحايا

• قتل آلاف الفلسطينين في العراق.
• استيراد الخميني أسلحة من إسرائيل لمحاربة العراق في الثمانينات..حيث سميت تلك الفضيحة (إيران غيت).
• التدخل في شئون الدول الإسلامية من خلال دعم حركات التمرد في باكستان وأفغانستان واليمن والبحرين والسعودية.
10.سوريا: وقام شيعة سوريا وهم من الطائفة العلوية النصيرية الذين يحكمون البلاد اليوم بقتل 40 ألف سني في 1982هـ ف حلب بالصواريخ والدبابات.. مع وجود 15 ألف مفقود وتم اغتصاب النساء.. واليوم قام نفس النظام المجرم بقتل ما يربوا على 1500 شخص.

الطفل الشهيد السوري حمزة الخطيب

كانت هذه نماذج بسيطة لجرائم الدويلات الشيعية في القديم والحديث..وبناء عليه يتبين التالي:

1. الشيعة لم يفتحوا شبرا من الأرض.. فلم يثبت على مدى التاريخ أنهم قاتلوا ضد النصارى أو اليهود..فكل معاركهم كانت ضد المسلمين.
2. الشيعة لا يقيمون الجهاد.. بل هو محرم في عقائدهم حتى يخرج المهدي.
3. جميع دويلاتهم قامت على جثث المسلمين السنة وفي أماكن سنية فقط.
4. قتل الشيعة ما يقارب 3 مليون ونصف سني على مدى التاريخ.
5. احتضنت الدول السنية الشيعة وآوتهم..ولم يثبت أبداً أن تعرض الشيعة للاضطهاد وهم في ظل الحكومات السنية.. وقد يكون بعض الخلفاء قد تحامل عليهم لكن لم يرتكب فيهم أحد المجازر كما فعلوا هم.
6. ارتكب الشيعة أبشع الجرائم ضد أهل السنة منذ القديم إلى اليوم.
7. رغم اختلاف دويلاتهم ومذاهبهم ومشاربهم..إلا أنهم يتوحدون ضد أهل السنة الذين يعتبرونهم العدو الأبرز.
8. لا يمكن الوثوق بأي شخص شيعي يعين مسئولاً كبيراً على أهل السنة..وأعلم بأنه من الخطأ التعميم على الجميع..لكن هذا الأمر من باب الاحتياط.

د.حسن الشِّيَخي
29 مايو 2011
Hasan.shiakhi@hotmail.com

الخميس، 26 مايو، 2011

تساؤلات مهمة

مابعد 30 مايو

يثور التسائل الكبير حول ما الذي سيحدث في 1 يونيو 2011..أي بعد انتهاء مرحلة السلامة الوطنية.. وكثرت الهواجس من العودة للمربع الأول والخوف من المجهول بعد أن من الله علينا بالأمن.. فمن المؤكد بأنه لا أحد يريد تكرار ما حصل مرة أخرى.. وبينما كانت لتصريحات المشير خليفة بن أحمد صدىً طيباً في نفوس أهل البحرين بعد تعهده بالعودة للشارع بقوة أكبر... نجد على الجانب الآخر دعوات جادة من أهل الفتنة للتقدم مرة أخرى لاحتلال الدوار.. حيث حددت أماكن اصطفاف فرقهم..وتم توزيع المهام..وتم إعداد خطة مجهزة بالكامل حول هذا الأمر.. وللعلم فإن هناك أمور وعوامل أخرى ستساهم في تحفيز هذه الخطوة..وهي:

1.خطاب أوباما الأخير : الذي أهدى إليهم خلاله صكاً على طبق من ذهب لإثبات شرعية مطالبهم –السلمية- وكان خطابه تمهيداً لهم لإعادة طرحها.

2. القوة الإعلامية التي يحضون بها..والتي سيسخرونها بالطبع لتغطية تحركاتهم..وبثها مباشرة على قنواتهم.. وهذه القوة رغم أنها قلَّت كثيراً عن السابق.. إلا أنها لا تزال قوة مؤثرة ضد الدولة.

3. ستكون تحركاتهم مشبعة بروح الانتقام من الفشل الذريع الذي أصابهم.. إضافة إلى الانتقام من صدور حكم الإعدام على اثنين من زملائهم.

وفي ظني أن هناك سيناريوهين متوقعين لما سيحدث..وهما:

السيناريو الأول: تحرك أهل الفتنة بالفعل بكل قوة.. وتعمد الدخول في مواجهات مع رجال الأمن للحصول على قتلى مرة أخرى لاستفزاز مشاعر كل الشيعة..طمعاً في ثورة أخرى يكملون بها مشروعهم الخبيث.. ولو نجح هذا السيناريو فستدخل الدولة في منحنى خطير.. وستسوء الأمور.. وستمارس الضغوط مرة أخرى على الدولة لتقدير تنازلات أخرى –رغم كثرتها هذه الأيام-..وقد تضطر لإعادة تدخل الجيش مرة أخرى.

السيناريو الثاني: تحرك أهل الفتنة بشكل ضعيف..وستحدث مواجهات في بعض القرى كالنعيم –القريبة من الدوار- والدراز وسترة ونويدرات وبعض المناطق الأخرى..لكنها ستُحتوى من قوات الأمن دون وقوع قتلى.. ولا نستبعد في السيناريوهين أن يتم اللجوء لعمليات أخرى على غرار الدهس أو استخدام المولوتوفات والأفخاخ..وللعلم فإن بالأمس 25 مايو..حاول أحد الشيعة دهس رجال الأمن في دوار 22..وتم التكتم على الخبر.

ورغم أن السيناريوهين واردا التطبيق..إلا أني أرجح السيناريو الثاني..بناء على العديد من العوامل على الأرض..وهي:

1. أن أبرز محرضيهم تم الزج بهم في السجون –ولله الحمد- لذا فالقوة التنظيمية رغم وجودها إلا أنها خفت بشكل كبير.

2. الجبن الكبير الموجود في هؤلاء الذين ثبت خوفهم الشديد..وعدم قدرتهم على مجابهة ولو قوة أمنية صغيرة-إن كانت مسلحة-.

3. الخبرة التي اكتسبها رجال الأمن للتعامل مع هؤلاء..إضافة إلى امتلاكهم السيطرة الأمنية على الشارع اليوم..فأهل الفتنة أصبحوا لا يستطيعون الخروج من قراهم وجحورهم بعد.

على أن هذا السيناريو قابل للتصعيد..فاحتمالية تأجيل مخططهم إلى أسبوع أو شهر آخر أمر وارد جداً.. كما أننا نتوقع حدوث تجديد في الأدوار وتنويع في الاستهداف لرجال الشرطة.

وهناك نقطة أخرى أود الحديث عنها حول نفس الموضوع.. هي حول تجمع الوحدة الوطنية الذي بات عليه الآن أن يبدأ بعد انتهاء فترة السلامة الوطنية بتحريك عجلة المارد الذي صحا جزئياً من نومه.. فعلى التجمع أن يبدأ تحركات جادة إعلامية وحقوقية وعلى الشارع أيضاً.. ولتعلم قيادة التجمع بأن هناك مئات الآلاف من خلفهم سيكونون على أهبة الاستعداد للتحرك.. وحسناً فعل التجمع بإنشاء عريضة تدين جرائم المعارضة وترسل للأمم المتحدة وللعديد من الدول..ومن هنا ندعو جميع الشرفاء للتوقيع عليها والتوقيع على أي عريضة تصدر من التجمع أو من أي من الشرفاء.. كما لا ننسى هنا أن نحيي تحرك التجمع لزيارة السفير الأمريكي –صديق المعارضة- لرفع رسالة لأوباما تنتقد خطابه غير المتزن.. وكم نحن بحاجة لهذه التحركات بشكل أكبر..وندعو التجمع للمزيد.. فلا يزال هناك الكثير من الأمور بحاجة للنظر واتخاذ إجراءات عاجلة وتحركات فاعلة.

أسباب تراجعات الدولة

أدرك أن هناك سخطاً عارماً من أهل السنة في البحرين جراء التنازلات الغريبة التي تقدم لخونة الوطن من تقديم منحة مليونية لإعادة بناء المآتم..وإعادة مئات المفصولين لبعض الشركات..وآخرها كانت الطامة الكبرى من وزارة التربية بإعادة البعثات للطلبة الخونة بعد أخذ تعهد عليهم بعدم تكرار ما جرى..وكأن ما جرى أمر بسيط يستدعي التعهد فقط..والتوقيع على وثيقة الولاء بالقلم..بينما القلوب لا تزال سوداء مظلمة تملئها الأحقاد الدفينة.

لقد احترمنا تحركات وزير التربية وأشدنا بها أثناء الأزمة..ولكن اليوم ننتقد هذا العمل نقداً شديداً ونعتبره عملاً يحابي خونة الوطن على حساب المكون الآخر.. وسيتسبب بعواقب وخيمة إن استمر بهذا الشكل.. فأهل السنة يغلون.. ويزداد غضبهم يوماً بعد يوم جراء ما يجري.. ويطالبون بإجراءات سريعة وفعلية ضد الخونة.. فإلى حد الآن لم نجد أي تحرك فعلي تم خلاله القضاء على فساد مستشري.. فبابكو كما هي ويسيطر عليها الصفويون.. وطيران الخليج فسادها يكبر اليوم..ولم نجد سوى إقالة بعض الموظفين هنا هناك.. بينما لا يزال رؤوس الفتنة متواجدين ويتحركون.. وكأن من خان الوطن أصبح يتمتع بمميزات أكبر من الموالي له.

نستغرب منك يا وزير التربية فعلاً.. فلماذا كنت تصريحاتك نارية..وبدأت تظهر في كل وسائل الإعلام..وها أنت اليوم تتراجع..؟؟ ألا تعلم بأن الطلبة الموالين للوطن يدرس أغلبهم في الخارج على حسابهم..وقد وقفوا في صف الوطن على حسابهم..وقد تقدم كثير منهم لبعثات وزارتك ولكنهم رجعوا خائبين.. بينما من صرفت عليه وزارتك..ورست عليه بعثاتك قد خانك وخان وطنك..وحرق صورتك وصور قيادتك.

اسمحلي يا د.ماجد النعيمي أن أعلن بأنك كنت المسئول الأول والأخير عما جرى في سلك التعليم.. فلو كان التوظيف عادلاً..والاهتمام كان على المستوى المطلوب..لما خرج المدرسين السنة من هذا السلك..ولكن سكوتك وخوفك من الوفاق -غير المبرر- هو الذي حر بنا لهذا الأمر.. ولتعلم بأن أغلب بعثاتك التي ذهبت للشيعة كانت مزورة..وبدأ تزويرها من المدرسين والمدرسات الذين تعمدوا زيادة درجات الشيعة على حساب السنة.

وأعلم بأن هذا الموضوع قد يكون أكبر منك..لأن هناك قرارات –قد- تكون صدرت لهذا الأمر..لكن هذا لا يخفي المسئولية عن تقصيرك السابق على مدى السنين السابقة.

وأخاطب برسالتي هذه للقيادة.. بأن هذه التنازلات لن تشفع لكم..فهؤلاء لن يرضوا عنكم..وسيطالبون بالمزيد حتى يحكموا البلد.. وبتنازلاتكم هذه سترمون بالدولة في الحضيض..وسيكون مصيرها مجهولاً.

ولست هنا لغرض –تقليب المواجع- لكني بصدد وضع اليد على الجرح..فما جرى من تنازلات لن يتوقف.. وستسمعون عن تنازلات أكبر.. ولا نستبعد التنازل عن الإعدام..أو أن يتم الحكم به مع وقف التنفيذ تمهيداً لإصدار العفو العام.. لأننا نحن من أدخلنا أنفسنا في هذا الوضع.. فقد عمل الصفويين عشرات السنين بجد وتفان حتى وصلوا لهذا الوضع.. ومن الصعب أن يفقدوه بين ليلة وضحاها.. لهذا نحتاج اليوم لعمل مضاد يوقف هذا التمدد.. ويستمر لسنين طوال.

أما عن أسباب هذه التراجعات..فهي كثيرة..وأذكر منها:
1. الضغط الإعلامي الخارجي الذي يمارس ليل نهار ضد الدولة.
2. الكذب والدجل الإعلامي من المعارضة ونشرها للإشاعات الكاذبة.
3. خوف المسئولين من المحاسبة.
4. وجود ضغط من القيادة على المسئولين والوزراء لتقديم تنازلات.
5. رغبة الدولة في تهدئة الأمور..طمعا لعودتها لمجاريها.
6. تهديدات حزب الله وإيران باستهداف البحرين والسعودية..وخصوصاً أفراد العائلة المالكة..فحزب الله هدد منذ فترة كل أفراد العائلة المالكة بالاستهداف الشخصي داخل وخارج البحرين.

تصريح وزير الخارجية

يبدو بأن التنازلات لن تقتصر على الداخل فقط..بل إننا بدأنا نرى وجود تنازلات على المستوى الخارجي أيضاً.. فقد خرج علينا بالأمس وزير الخارجية البحريني ليعرب عن سعي البحرين لعدم خسارة طهران كونها جارة عزيزة.. وذكر بأننا لم نطرد السفير الإيراني.. ونحن نؤمن بالحوار.. ونؤكد على الصداقة الأمريكية الاستراتيجية ..الخ.

وأقول.. بأن الاعتماد على هذه الحكومة لن يفيد بشيء..فالتحركات الشعبية كانت أقوى بكثير.. فالتجار قاطعوا المنتجات الإيرانية..بينما حكومتنا اكتفت بالوقت المؤقت لاتفاقية الغاز مع إيران.. ولا تزال حكومتها تتقرب للأمريكان بعد خيانتهم لنا..ولا يزالوا يرغبون بمصادقة الإيرانيين بعد محاولة انقلابهم علينا.

وللعلم فإن من أفعال هذا الوزير الغريبة زيارته للنظام السوري البعثي المجرم وإلتقائه ببشار الأسد ليعرب عن تضامنه معه..ومن ضمن ما قاله ونشر في بعض الجرائد هو أننا في البحرين مثلكم..فنحن أقلية وأنتم كطائفة علوية أقلية.. !! ونستغرب من وزير خارجية يقول هذا الكلام..وهو يعلم بان أهل السنة ليسوا أقلية أبداً.. فمثل هذه التصريحات تروج للشيعة للمضي في مخططهم.. كما هل يعقل بأن النظام السوري الذي يستعمل اليوم الحرس الثوري الإيراني وحزب الله لتصفية السنة أن نتضامن معه..وهل نتضامن مع من قتل 1300 شخص لحد الآن..؟؟ وللعلم يا سعادة الوزير..فإن بشار الأسد وجماعته من العلويين قد تغلغلوا في مفاصل الدولة السورية حتى تمكنوا من الاقتصاد والوظائف الرئيسية.. فهمشوا أهل السنة حتى وصل الأمر لما وصل إليه.. والآن هم (الشيعة) من يمسك بهذه المفاصل في الدولة..وإن تمكنوا منكم فلن يتركوكم.. فأرجوا أن تنتبه أنت ومن معك لما يجري داخل دولتك..وتوقفوا هذه المهازل.

وأجدني أحياناً أشك في أن هذه الحكومة بتصريحاتها وتحركاتها الغريبة في أنها تريد من إيران أن تحتلنا فعلاً..وتريد من أمريكا الاستمرار بمخططها تجاهنا..

أين وضعنا الجغرافي على الخريطة

سبق أن تحدثت عن تقويم بسيط للصحوة البحرينية التي قامت على يد تجمع الوحدة الوطنية.. ولتوضيح الأمر أكثر أقول..بأننا قد نكون في وضع الصحوة فعلاً..ولعلنا في مرحلة ما قبل الصحوة.. وهذه المرحلة تتميز بأنها أولى مراحل انقشاع سحب التبلد الذهني الذي يكون متواجداً بسبب تأثير النوم.. فهي مرحلة لا تتمتع فيها الأشكال التنفيذية الانطلاقية بالرشد الكامل.. فهي باختصار مرحلة فوضوية يمكن تشبيهها بمرحلة صرخات الجنين الأولى..وهذا ما نعيشه اليوم.. فليس لدينا قيادة فعلية..وليس عندنا تنظيم فعال سوى اجتهادات من هنا وهناك.

غير أن هذه المرحلة تتميز بأنها مرحلة إعادة تواجد الإحساس بالذات وإعادة بدأ اكتشاف الهوية المفقودة.. وهذه المرحلة لن تتطور ولن تكتمل إلا إذا استمرت بفاعلية.. وكنت أخشى بناء على ما رأيته من إعادة الخمول عند البعض بعد ظنهم انتهاء المشكلة من النوم مرة أخرى.. وأعتقد بأن تحركات الصفويين المستمرة واستفزازات الحكومة مؤشر جيد لإعادة بث الروح في المارد الذي صحا من نومه.

وعليه..حتى ننتقل للمرحلة القادمة علينا أن نتحدث عن مميزاتها أولاً.. وهي مرحلة اليقظة..وتعتبر مرحلة تالية تنقشع فيها بقايا هذا الخمار العقلي.. فيعرف المرء فيها مكانه ووضعه المثالي.. وهي مرحلة الرشد والوعي والعمل المخطط المدروس.. وفي هذه المرحلة تتكثف الجهود لفك الأغلال عن العقل.. وللوصول إليها نحتاج إلى:
1. الاستمرارية: من خلال التحضير الفكري الشامل والمتواصل.
2. نقل المشروع للنخب المؤثرة التي تستطيع مسك العصا وإكمال الطريق.
3. إيجاد مشاريع عمل مشتركة بين كل تيارات الأمة.. وأقصد بها بداية دول الخليج العربي.
لذا نقول بأن على الجميع أن يتحرك نحو الهدف الرئيسي..وهو إوقاف المد الصفوي والنهوض بالأمة عبر الكيان السني.. فالأم مسئولة من خلال تربيتها لأطفالها وتوعيتهم وتنشأتهم نشئة صالحة..الأب مسئول كذلك.. وكل فرد يعمل حسب تخصصاته وقدراته لخدمة البحرين..فالطاقات المتوافرة كثيرة جدا..والأعداد كبيرة.. فعدد أهل السنة في البحرين يزيد عن الشيعة..فتخيلوا لو أرسل كل منهم رسالة بريدية واحدة لأوباما أو للسفير الأمريكي.. وتخيلوا لو سافر للخارج للدفاع عن الوطن 100 شخص فقط على غرار الدكتور الشريف نبيل الأنصاري وغيره..وهناك 250 ألف مشترك بحريني على الفيس بوك..فلو افترضنا أن نصفهم من أهل السنة ( 175 ألف مشترك)..فتخيلوا لو عمل هؤلاء على إغلاق المواقع المسيئة للبحرين؟.. وهناك ما يقارب 15 ألف مشترك على التويتر..لو افترضنا أن نصفهم من أهل السنة..فتخيلوا لو اتفق هؤلاء على مراسلة البرلمانيين الأوروبيين والجمعيات الحقوقية؟ وتذكروا كيف استطعنا بتحرك عاجل وبسيط أن نؤثر في تحركات مريم الخواجة استطعنا رد كيدها.. واعتبروا من تحركات نبيل رجب وغيره ممن ساهم في إغلاق حساب (حارقهم) على التويتر.

علي سلمان يزور داهس الشرطة ويقبل يده

ما فعله المجرم علي سلمان من زيارته للمجرم عباس مال الله وتقبيله يده يؤكد بما لا يدع مجالا للشك بأن سلمان ومن على شاكلته يؤيدون قتل الشرطة بكل قوة..بل ويباركون هذه الأعمال.. فزيارته الشخصية له لها دعم كبير للمجرم معنوياً.. فعلي سلمان بصفته أحد قادة حركة حزب الله لابد عليه أن يزور جنوده..ويطمئن عليهم.. وفي وضح النهار..وتحت أعين القيادة.. ثم لا يتم القبض عليه.

فضيحة الوفاق والسفارة

خرجت علينا الوفاق يوماً لتسب وتشتم الشيطان الأكبر..أمريكا..فحرقت أعلامها... ودغدغت مشاعر منتسبيها بعدائها لأمريكا.. وخطب عيسى قاسم خطباً نارية يتهجم على أمريكا..وتأتي تصريحات علمائهم في الجرائد لتمجد حزب الله وتعري أمريكا.. بينما وجدنا أن الحقيقة غير هذه الأمور.. فهناك صفقات مريبة من تحت الطاولة..وهناك تقية سياسية أمريكية صفوية.. فالمراسلات التي نشرها موقع ويكيليكس التي فضحت تعامل الوفاق مع السفارة بالسر تؤكد حجم المؤامرة الأمريكية الشيعية في المنطقة.. فكل صغيرة وكبيرة تصل للسفارة.. ويبدوا بأن الوفاق وقيادات الشيعة لم يكتفوا بخيانة الوطن من خلال إيران..بل إنهم خانوه من جهتين (أمريكا وإيران..والجهة الثالثة إسرائيل).

د.حسن الشِّيَخي
26 مايو 2011
Hasan.shiakhi@hotmail.com

الثلاثاء، 24 مايو، 2011

إيران وحزب الله وتوسيع رقعة الحرب

إيران


واضح بأن إيران نقلت حربها الباردة مع المملكة العربية السعودية ودول الخليج لبعد آخر.. فبعد الحرب الكلامية بينهما رداً على تدخل إيران في البحرين..ودخول درع الجزيرة.. وحرب التسلح بينهما (السعودية في المرتبة 9 عالمياً وإيران 13 عالميا).. ها هي إيران تغتال دبلوماسي سعودي في باكستان (والتحقيقات لم تنتهي بعد)..حيث وجهت إيران لخلايا حرسها الثوري النائمة هناك لاغتيال هذا الدبلوماسي..وقد أوردت خبر تورط إيران في العملية جريدة الجزيرة السعودية والتي عزت الأسباب لضغط إيران على السعودية لسحب قواتها من البحرين.

بغض النظر عن الأسباب..لكن هذه الحادثة تثبت بما لا يدعوا للشك بأن لإيران خلايا نائمة كثيرة قادرة على استخدامها متى شاءت وكيف شاءت.. فقد استطاعت هذه الجمهورية (المسخ) اختراق أغلب الدول العربية والإسلامية...ورغم هذا..يبدو بأن السعودية ارتأت حالياً عدم التصعيد والتكتم على الجناة.. رغبة منها في عدم الدخول في مواجهات مع إيران..ولكن إيران –في ظني- لن تتوقف عند هذا الحد.. بل ستحاول الضغط بكل الوسائل على السعودية لسحب قوات درع الجزيرة من البحرين...فالنظام الإيراني سيحاول التحرش بكل السبل في دول الخليج..تارة بسفن مساعدات..وأخرى بمحاولات اغتيال.. وتارة في داخل الملاعب الرياضية.. وثالثة بسفن تخترق المياه الإقليمية للبحرين كما حصل بالأمس عندما اعترضت قوات كويتية هذه السفينة التي جاءت لجس النبض وللتعرف على حجم القوات المتواجدة ومدى انتباه البحرية الخليجية (الكويتية).. وهذا أكبر دليل على عدم زوال الخطر كلياً بعد.. وأكبر مبرر لبقاء قوات درع الجزيرة في البحرين ضد الخطر الخارجي.

حزب الله


لا أخفي عليكم بأني وقفت مع حزب الله في حربه المزعومة ضد إسرائيل.. والتي فشل الحزب إلى اليوم في بث شريط فيديو واحد يثبت قتله لجندي إسرائيلي أو تفجيره لدبابة إسرائيلية.. فقام الحزب ببث شريط مسروق من حركة المقاومة الإسلامية حماس.. وغيرها من الفضائح كثير وكثير.. لكن اليوم قد انكشف قناعة الأسود الذي كشف عن وجه طائفي صفوي بغيض تستر تحت قناع الوحدة الإسلامية ودغدغة مشاعر المسلمين بشعار تحرير الأقصى الذي لم يطلق فيه حزب الله رصاصة واحدة بعد.

وقد لفت نظري اعتراف عباس مال الله الذي دهس 9 من رجال الشرطة بأنه تم اختياره من قبل عبد الرؤوف الشايب للقيام بهذه المهمة..وبلغه هذا الأخير بوجود موافقة ومباركة من حسن نصر الله بالقيام بعملية دهس الشرطة.. وتشير بعض المصادر إلى أن هذا العمل مدبر ومتعمد وليس ردة فعل كما تم الترويج له.. فقد قام أهالي نويدرات والقرى المجاورة بعمل تجمهر متعمد سابقاً.. وقاموا بعصيان أوامر الشرطة حتى يتجمع أكبر عدد من الشرطة في النويدرات.. حتى تقع الإصابات في أكبر عدد ممكن من الشرطة..وهذا ما حصل.

وأضاف المتهم في التحقيقات بأننا قدمنا عهداً وقسماً لقياديينا أن نطيعهم في أي عملية..وكان ذلك حينما تدربنا في جنوب لبنان وسوريا.. لذا فبصمات حزب الله موجودة بالفعل وبفاعلية في البحرين.. من تدريبات على العصيان المدني إلى احتلال المستشفى إلى الدوار إلى وضع المتاريس وكهربة المصابيح والاستخبارات ..علاوة على استخدام السلاح.. أضف إلى ذلك فضيحة دخول لبنانيين من حزب الله بأسماء مسيحية وسنية للبحرين..وغيرها الكثير.. فهذا الحزب الدنيء الذي بدأ حملة التطهير ضد أهل السنة في سوريا وبعض القرى اللبنانية ضد أهل السنة لا يفتأ يتدخل في أمن دول الخليج.

الكويت في خطر


بعد فشلها الجزئي في البحرين.. يبدوا أن إيران ستحاول تغيير خطة اللعب الهجومية لها ونقل المباراة لملعب الكويت التي يبدو بأنها ضحية الهجمة الإيرانية التالية.. والكويت مهيئة بشكل كبير لهذا الأمر لعدة أسباب..منها:

1. أن الكويت أرض رخوة جداً..فموقعها الجغرافي يقع بين السعودية والعراق..بل في جنوب العراق ذو الغالبية الشيعية والتي كثر الحديث حول وجود تحركات غير طبيعية هناك من قبل جيش المهدي ومنظمة بدر.. والتي أوردت فيها إحدى الصحف الكويتية نقلا عن الباحثة الكويتية عائشة الرشيد وجود 400 ألف مسلح عراقي سيتم تجهيزهم لدخول الكويت.. وهذا المخطط ذكرناه سابقاً..وتم تسريبه عن طريق إحدى المنظمات الأحوازية لدول الخليج العربي.

2. الكويت مخترقة حتى النخاع..فهناك كبار الضباط والعسكريين والطياريين والبحريين من الشيعة الصفويين.. والذين رفضوا الانصياع لأوامر قيادتهم الذهاب للبحرين لحراسة المياه الإقليمية لها.. فتخيل معي أخي القارئ بأن ما حدث في البحرين حدث في الكويت؟!.. لن نبالغ إن قلنا بأن الشيعة هناك رغم قلتهم إلا أنهم سيوجهون ضربات تكسر العظم للكويت.. فبإمكان أي طيار صفوي الانصياع لأوامر قياداته في إيران لضرب المصالح الكويتية.

3. أضف إلى ذلك.. بأن هناك أكثر من 200 ألف إيراني من العمالة الموجودة هناك.. كثير منهم يشكلون خلايا نائمة للحرس الثوري.

4. تم اكتشاف العديد من المراسلات الخطرة مؤخراً التي جرت بين بعض خلايا الحرس الثوري في الكويت مع قياداتهم في إيران..إضافة إلى الإمساك بالعديد من صفقات تهريب الأسلحة لشيعة الكويت الذين أصبحوا يمتلكون السلاح بشكل كبير جداً عن طريق غنمهم لأسلحة عديدة إبان انسحاب قوات صدام بعد انتهاء الحرب.. وأغلب تلك الأسلحة فقدت ولا يعلم مصيرها..والراجح بأن الشيعة يحتفظون بها..أضف إلى ذلك شراء الشيعة للأسلحة الخفيفة بأضعاف الأثمان من السنة (البدو خصوصاً) علاوة على التهريب البحري والبري من إيران والعراق للكويت.. ومن مظاهر الاختراق إمساك العديد من محاولات تصوير مواقع عسكرية كويتية مهمة..وآخرها كان قبل 3 أسابيع عن طريق إمرأة إيرانية وزوجها.

5. عمل الشيعة على استغلال الخلافات النيابية الحكومية واستياء الشعب الكويتي من كثرة الخلافات ضد حكومة ناصر المحمد.. فاستطاعوا الحصول على نسبة مؤثرة من مجلس النواب في ظل غياب أغلب السنة عن المشاركة.. فأصبح هذا البرلمان فرصتهم لتحقيق أهدافهم.. فبدئوا بتحرشاتهم بنواب السنة وآخرها ما حدث من الشيعي القلاف ضد نواب السنة بسبهم وشتمهم ورفع العصا عليهم..ومن الأمور الغريبة هناك ما حدث من موافقة الأغلبية على تصويت لإصدار قرار بعدم استجواب رئيس الوزراء المقرب من إيران (ناصر المحمد) لمدة عام.. وأرجو من الجميع متابعة ما سيجري في مجلس النواب خلال هذا العام لمعرفة مخططات الصفويين.

الحرب الإعلامية ومحاولة إغلاق موقع التجمع

يقر الجميع بأن الحرب اليوم أصبحت حرباً إعلامية من الدرجة الأولى..ونأسف بأن المعارضة متقدمة علينا بمراحل.. حتى استطاعت التأثير في الرأي العام بشكل كبير.. وأكبر دليل على ذلك ما وقع من تصفيق حار أثناء تحدث أوباما عن البحرين خصوصاً.. فقد عملت المعارضة بتجييش عشرات الآلاف من أتباعها لإرسال مئات الرسائل لكل المنظمات الحقوقية والبرلمانيين وجميع المعنيين يناشدونهم التدخل ووقف القمع –المزعوم-.. ووقف حمامات الدم ووقف هدم دور العبادة.. وبدئوا اليوم اللعب على وتر جديد..وهي جامعة البحرين التي شهدت انسحاب المئات منهم من الجامعة احتجاجاً على التفتيش المهين-كما يدعون- وعلى الحواجز الأمنية التي تعيق حركة الطلبة.. وقاموا بالفعل برفع عرائض ستوجه كالعادة لكل المنظمات والجمعيات الحقوقية.

ومن مظاهر حربهم تشكيلهم لفرق أخرى تضرب مواقع السنة على الفيس بوك..فقد استطاعوا إغلاق بعض المواقع فعلاً.. وحاولوا قبل يومين اختراق موقع تجمع الوحدة الوطنية على الفيس بوك.... ولو حصل هذا الأمر لكانت هزيمة نكراء لنا بأن يغلق موقع تجمع السنة الذي يعد بالون اختبار جيد لقدرة السنة على الاحتفاظ بموقعهم.. وأيضا لقدرة الشيعة على إغلاق الموقع.. وكادوا أن يغلقوه فعلاً لولا تدخل خبراء التقنية لإغلاقه مؤقتاً.. ويتعمد هؤلاء ضرب المواقع السنية بساعات محددة وخصوصاً بعد منتصف الليل.. لذا أهيب بأخواني في إعلامية التجمع وجميع الشرفاء سرعة التحرك لمواجهة هذا المد..والبدء بهجوم مضاد ضد مواقعهم.

تصريح عبد الله هاشم لجماعة الدوار

والشيء بالشيء يذكر..فطالما جاء بنا الحديث عن تجمع الوحدة الوطنية..فقد تطرقنا سابقاً بأن ما يعيب التجمع هو وجود أشخاص متسلقين حوله.. فاستطاعوا رغم عدم امتلاكهم أي رصيد في الشارع أن يبرزوا اسمهم بالقوة والتملق..ومن هؤلاء المحامي الليبرالي عبد الله هاشم الذي ثبتت فضيحته بالفيديو عندما زار شباب دوار المتعة ليتم إجراء لقاء معه.. فيتهجم على القيادة ويؤيد مطالب المعارضة.. ويطالب بسحب الجيش ويشكك في تصريحات الداخلية بعنف المحتجين.. ويدعي استخدام الرصاص الحي.

والآن استطاع (ذو الوجهين) اللعب على وتر التجمع..وحَجز له مكاناً مرموقاً فيه في اللجنة العليا.. ولا ندري كيف يوثق بأمثال هؤلاء ويتم السماح لهم للسفر إلى جمهورية مصر الشقيقة لتوضيح الحقائق.. وإنني من هذا المنبر أطالب قيادة التجمع التحقق من هذا الشخص الذي نطالبه بإصدار بيان أو تصريح يوضح تصريحاته الغريبة مع اعترافنا بجهوده الأخيرة.. ولكن الولاء المزدوج لا ينفع..والنفاق ومحاباة الجميع أمر لا يصح.

هل نفتقر لقضية؟

الفرق بيننا وبين الشيعة في البحرين هو أمر مهم..وهي أنهم يعملون على قضية وهدف ويسخرون كل تحركاتهم لخدمة هذه القضية..فعلى مدى تاريخ البحرين الحديث (القرن العشرين) كان للشيعة أهداف واضحة بدأت منذ وفاة الحسين إلى اليوم..حيث عملوا لأخذ ثاراته..لذا رسخوا مفهوم المظلومية لأبنائهم.. أما عن أهدافهم في البحرين خصوصاً..فكانت كالتالي:

1. في العشرينات: كانت أهدافهم زيادة أعداهم والمطالبة بصلاحيات أكبر في الحكم.. فاستطاعوا ذلك رفع نسبتهم من 30% إلى نسب أعلى.

2. في الستينات: كانت نقطة تحولهم هي العمل المنظم من خلال تشكيل لجان تنظيمية تعمل نحو تحقيق أهداف عدة اقتصادية وسياسية وتنظيمية..وذلك بعد اجتماعهم بموسى الصدر عدة مرات.. وكان يتابع تحركاتهم عن كثب.. فاستطاعوا نقل أنفسهم من مرحلة الفوضوية إلى المرحلة التنظيمية.

3. في 1979 تحديداً: تطور الهدف لتصدير الثورة للبحرين وإقامة دولتهم الصفوية.. وكانت أرضيتهم مهيأة لذلك لوجود الخلايا المنظمة والجاهزة.. فحاولوا عسكرياً في 1980 ففشلوا..ثم حاولوا عن طريق الحرق والتخريب في التسعينات ففشلوا.. واليوم حاولوا بدعاوى السلمية وضرب الاقتصاد ففشلوا.. ولا ندري في المرة القادمة ما هي حيلتهم.

لذالك لا يحق لنا لوم الصفويين لأنهم عملوا وتعبوا ونظموا أنفسهم..فنجحوا في السيطرة على جزء كبير من الدولة.. فاحتووا خلافاتهم بينهم ولم يعلنوها.. ووحدوا صفوفهم.. فتراهم مختلفين ولكنهم يتفقون ضد السنة.. وجندوا أطفالهم بداية من مآتمهم وسخروهم لخدمة مشروعهم.. وأجبروا أغنيائهم والخمس لخدمة أهدافهم.. ولولا لطف الله لاستطاعوا الحصول على الحكم في البحرين.. فوراء هؤلاء دولة كبرى تدعم توجهاتهم بكل ما أوتيت من قوة.. إننا نتحدث عن مشروع شيعي صفوي ضخم من تحته ملايين الجنود ومليارات الدولارات.. بينما نفتقد للأسف للمشروع السني الذي فشلت الملكة العربية السعودية في إطلاقه..فلم تكن تود مجابهة إيران..ولم تكن تريد التدخل في الدول السنية..فضاعت الأحواز..وضاعت العراق.. وضاعت لبنان..والبقية تأتي إن لم نتدارك الأمر ونخلق مشروعاً سنياً إسلامياً حقيقياً ينهض بالأمة.. والأمل في السعودية التي نأمل أن تصحو من سباتها وتنتبه للأمة.. والأمل كبير في قلب الأمة النابض (مصر) التي نأمل أن تستعيد عافيتها وتتمكن من القضاء على المؤامرات ضدها.. والأمل موجود في الوريث الشرعي للخلافة العثمانية (تركيا) المرشحة بقوة لتبني هذا المشروع.

ولنعد للبحرين.. التي إن انتقلْتَ فيها للطرف الآخر (السنة)..فهم على النقيض تماماً.. حيث يفتقر الشباب السني في البحرين خصوصاً لهدف وقضية معينة يخدمون فيها ويعملون لأجلها.. ساعد على هذا عدة عوامل..منها:

1. التربية الرخوة للشباب السني..وعدم تقبلهم العمل في كل القطاعات.. وحبهم للمظاهر الخادعة والرفاهية غير المبررة.

2. تعمد القيادة القضاء على أية قيادة سنية منذ زمن بحجة الخوف من الثورات السنية التي كانت متواجدة بكثرة في الخمسينات والستينات.. فافتقر الشباب السني للقائد والمُسيِّر للشارع.

3. عدم احتواء الخلافات المتواجدة بين الجمعيات السياسية السنية على وجه الخصوص..وتعدد التيارات الإسلامية التي يعادي كل منهما الآخر وللأسف الشديد.

4. قلة دعم التجار (السنة) للشباب السني الذي يعاني لكسب قوت يومه.. لذا أنادي من هذا المقام بإرجاع مفهوم (جباية الزكاة) لتكون إجبارية على جميع الأغنياء.. ثم صرف هذه الأموال لخدمة ما يفيد شباب الأمة كالتعليم والزواج وغيرها..فإن كان عندهم الخمس ..فعندنا الزكاة.

لذا نقول بأنه آن الأوان أن يضع الشباب السني قضيتهم أمامهم بعد أن أصبح خطرها محدقاً.. وهي رد هذا المد الصفوي وتعديل الكفة..ثم العمل ثانياً لنهضة الأمة.

د.حسن الشِّيَخي
24 مايو 2011
Hasan.shiakhi@hotmail.com

الأحد، 22 مايو، 2011

الصفويون..واستغلال الجنس والمال لاختراق سنة البحرين

عُرف عن الشيعة إجازتهم للزنا تحت ستار زواج المتعة..وهو أن يتزوج الرجل امرأة زواجاً مؤقتاً لمدة معينة ثم يطلقها.. والقاعدة الشرعية في الزواج عند أهل السنة هي تحريم كل زواج بنية الطلاق.. وقد تجاوز بعض علماء الشيعة كل الخيالات بإجازتهم للعديد من الأمور والعلاقات الشاذة المحرمة.. فقد أجاز الخميني التفخذ بالرضيعة.. وقد قام بهذه الجريمة بنفسه.. وهناك فتاوى شاذة وإباحية للسيستاني لا أود الحديث عنها (انظر كتاب المسائل المنتخبة أو تحرير الوسيلة للسيستاني).. وبإمكانكم الاطلاع على فتاوى مقتدى الصدر حول المخدرات والمتعة..الخ.. ومن قبله الخوئي (انظر كتاب منهاج الصالحين).. وغيرهم الكثير.

وقد أصدر علماء شيعة البحرين في اجتماع لهم في بداية العشرينات من القرن الماضي بعد اجتماعهم في مدينة سترة بحضور 4 من كبار آيات الله في ذلك الوقت 4 قرارات مهمة لزيادة نسلهم..وكان من ضمنها (التوسع في زواج المتعة).

ومن الأمور التي يقشعر منها الجسد إجازتهم –ضمناً- لتجنيد الزينبيات لعمل العلاقات غير المشروعة مع أهل السنة لخدمة الشيعة ونشر الفكر الصفوي بأي شكل من الأشكال.. ومن مظاهر هذا الأمر ما يحدث في البحرين من اختراق صفوي واضح في العديد من مؤسسات ومقدرات الدولة بسبب هذا الأمر..فقد عمد الصفويون إلى استغلال كل وسيلة متاحة من أجل الوصول لقضيتهم وتحقيق مآربهم والوصول لهدفهم..فالغاية عندهم تبرر الوسيلة حتى لو كانت حراماً.. فشاهدنا في الأحداث الأخيرة حجم الجرائم التي ارتكبت من قبلهم.. بدءً من دهسهم لرجال الشرطة والتمثيل بجثثهم.. واستحلال أعراض بنات أهل السنة في الجامعة باغتصابهم لفتاة وتعرية أخرى..ولولا تدخل رجال الأمن لحدثت جرائم عدة.. أضف إلى ذلك ما حدث في مستشفى السلمانية وغيرها.

لذا كان من السهل عندهم اختراق أهل السنة وصفوف الدولة من خلال أمرين مهمين..هما الجنس والمال الذين يعتبران أهم وسيلتين يمكن خلالهما السيطرة على الرجل وإضعافه.. وقد نصت خطتهم الخمسينية على التقرب من المسئولين الكبار عن طريق تقديم الهدايا دون تحديد ماهية هذه الهدايا التي يبدو بأنهم قد توسعوا فيها كثيرا.. ومن المعلوم بأن استغلال هاتين الوسيلتين (الجنس والمال) للوصول للهدف هي إحدى أهم أساليب أجهزة الشاباك والموساد الإسرائيلية في تجنيدهم للجواسيس العرب أو القضاء عليهم ..فاستفادت إيران من هذا الأمر..فعملت على ذلك واستطاع عملاؤها اختراق العديد من المؤسسات عن طريق هاتين الوسيلتين.. في العراق والكويت والبحرين وغيرها.

ورغم أني لا أحبذ التشهير..ولكنه بات أمر ضروري لفضح العديد من الممارسات الغريبة التي تحصل والتحذير منها..وخصوصاً في هذه الأيام.. وللتدليل على ذلك أسرد فضائح بعض النساء الصفويات في استغلالهم لأهل السنة في الدولة.. وهم:

1. كبرى القصير: وهي التاجرة المليونيرة التي اشتهرت ماركاتها في خياطة الجلابيات والفساتين عالية الأسعار.. والتي تشد إليها الرحال من كافة دول الخليج.. حيث تعتبر هذه التاجرة أحد أكثر النساء شهرة في هذا الجانب..لكنها في الوقت نفسه أشد النساء عمالة للصفوية الفارسية.. فقد عملت منذ بداية شهرتها لكسب أكبر عدد من الأصدقاء (كبار القوم تحديداً).. وقد قامت هذه المرأة بكسب هؤلاء الناس عن طريق منحهم ما يريدون من الجنس..فقد عملت (قوادة) لهم من خلال جلب أكبر عدد من البنات بكل الأنواع والأشكال لمن يطلب من هؤلاء المسئولين الكبار..حيث استعانت بالعديد من بنات جامعة البحرين (كلية إدارة الأعمال خصوصاً) للعمل كعارضات أزياء.. ثم استغلت فقرهن وسذاجتهن لهذا العمل للتقرب من المسئولين عن طريق توفير حاجاتهم وإشباع غرائزهم.. فاستطاعت بهذه الطريقة اختراق هؤلاء المسئولين بشكل كبير جداً.. ولا أحد يعلم حجم هذا الاختراق..لكنها تعرف أسراراً خطيرة عن الدولة بلاشك.. ولا أحد يستطيع المساس بها الآن لوقوف العديد من هؤلاء (ومن أهل السنة للأسف) معها.. الذين أصبحوا خاتماً في يدها..

ولم يقف كيد هذه العجوز عن هذا الحد..بل عملت في تجارة المخدرات بغطاء من مسئولين كبار في الدولة.. فروجت هذه السموم للعديد من المسئولين.. واستغلت نفوذها وسلطتها في ذلك.. وللعلم فإن هذه المرأة (المليونيرة) كان حسابها في 2003 يزيد عن 35 مليون دينار..والآن تضاعفت ثروتها..وتسعى لبناء فندق 5 نجوم في منطقة السيف.. وكل هذا بأموال الجنس والدعارة والمخدرات والابتزاز.. وقد فضحت العديد من الممارسات لهذه المرأة المغنية الشهيرة (أحلام) بعد الخلاف الشهير بينهما.

2. سحر عطائي: وهي موظفة في شركة طيران الخليج..وهي المسئول الرابع في الشركة من حيث التدرج الإداري..وتتقاضى راتباً قدره 11 ألف دينار شهريا.. وهي في نفس الوقت عضو في مجلس إدارة الشركة (لاحظوا الفساد الكبير)..فاستغلت منصبها للتقرب من المسئولين الكبار من أعضاء المجلس أو موظفي الشركة وغيرهم كثير.. وقد قدمت هذه المرأة الخبيثة خدمات جليلة للصفويين من خلال تسريحها للموظفين السنة من أعمالهم في الشركة..واستبدالهم بالموظفين الشيعة.. إضافة إلى الموافقة السريعة لترقية هؤلاء الموظفين في السلم الوظيفي.

ولم تكتف بهذا..بل عملت هذه المرأة (قوادة) أيضاَ للعديد من المسئولين الكبار داخل وخارج الشركة..حيث توفر لهم كل أنواع البنات –حسب الطلب.. فاستطاعت بهذه الطرق الخبيثة اختراق مسئولين كبار في الدولة بهذا الأمر.. ومنهم الرئيس التنفيذي الجديد للشركة.

3. معصومة التركماني: وتعمل في قسم الموارد البشرية بشركة طيران الخليج أيضاً..وتتعاون مع سحر عطائي في تسريح أهل السنة وتعيين الشيعة.. كما تتعاون معها في تنظيم أعمال الدعارة وغيرها..ومشهور عن هذه المرأة أنها تسافر بشكل دوري لطهران وتعود في نفس اليوم على حساب الشركة..حيث تنقل آخر أخبار الشركة المهمة لرؤسائها هناك.. وقد سربت العديد من الأسرار للخارج.

وهذه القضايا تورط فيها منذ زمن وكلاء ووزراء وغيرهم كثير..لهذا ننادي منذ زمن بالتحقيق في طيران الخليج التي باتت شركة فاسدة حتى النخاع..وهي شركة تابعة لجمعية الوفاق بامتياز.. إضافة إلى بعض الشركات الأخرى كبابكو التي أصبحت مرتعاً للفساد الأخلاقي والسلوكي..والتي يشكل فيها بعض الصفويين هناك ماخوراً للدعارة تمارس فيه العديد من الأعمال المشينة.. وآخر تلك الأعمال فضيحة الاغتصابات التي حدثت في الشركة والتي تورط فيها مسئولين كبار..وتم الإعلان عنها في مجلس النواب.

أضف إلى ذلك ما يفعله رجالهم..ومنهم مختار الهاشمي.. هذا الرجل الذي عمل في مستشفى العسكري منذ التسعينات في قسم الحاسوب وأسس القسم هناك..ولما طلب ترقيته ومضاعفة راتبه رفضت إدارة المستشفى ذلك..فابتز الإدارة وتحداهم بفك شفرات الحاسوب التي صنعها بحرفية نادرة ..فلم يستطيعوا.. وأتوا بأفضل شركات الحاسوب في العالم ولم يستطيعوا فك الشفرات التي عملها هذا الرجل... فتم إرجاعه مرة أخرى..فاستغل منصبه أفضل استغلال..فعاث في المستشفى خراباً..وعين العديد من الشيعة معه.. وسرب كل المعلومات الخاصة بالمشفى والتي تحتوي على بيانات العسكريين وعناوينهم وأسمائهم وأسماء أهاليهم وأعداد الجيش والعسكر والعديد من الأسرار الخطيرة إلى إيران عن طريق CD أرسله مباشرة لهناك..ولما اكتشف أمره تمت إقالته وترك حراً دون محاكمة أو عقاب.. فتخيل معي أخي القارئ بأن إيران تعلم جميع أسرار جيشنا وتعداده..الخ.. وما خفي كان أعظم.

ثم فوجئنا مؤخراً بأن يتم تعيينه مديراً لقسم الحاسوب في مستشفى الملك حمد في المحرق..قام خلال هذه الفترة القصيرة بشراء كاميرات تجسس متطورة جداً وضعها داخل وخارج المستشفى ليدير هذه الكاميرات من شاشات في بيته.. إضافة إلى تحكمه في الموافقة على جميع الشركات التي يتم التعاقد معها لتزويد المشفى بالمعدات اللازمة..فيرفض كل شركة منتمية لأهل السنة..ويصر على التعاقد مع شركة شيعية الإدارة.. وبعد تحرك الغيورين لإزاحة هذا الرجل لم يستطيعوا نظراً لنفوذه الكبير وعلاقاته مع كبار المسئولين في الدولة ..فقام الشرفاء بحملة أخرى على قناة وصال لفضح هذا الرجل فتمت إقالته من منصبه..بينما لا يزال هذا الرجل حراً طليقاً..ولا نستبعد تعيينه في منصب رفيع بعد عدة سنوات بعدما يتم يصبح هذا الأمر في طي النسيان.

وعند التحقق من أسباب نفوذ هذا الرجل تبين بأنه مقرب جداً من عدد من المسئولين الكبار في الدولة بسبب منحهم الجنس والمال..حيث كان (قوادا) لهم..يأتي لهم بالعديد من النساء (حسب الطلب).. وقد تعمد هذا الخبيث تعيين امرأة إيرانية جميلة جداً كُلفت باختراق العسكريين والمسئولين عن طريق إقامة العلاقات معهم.. ولا تزال هذه المرأة تعمل هناك.. إضافة إلى عمله في التجارة المشبوهة ومشاركة هؤلاء المسئولين تجارتهم.

وهذه الأمثلة غيض من فيض..وقليل من كثير لما يفعلنه نسوة ورجال الشيعة الصفويين لاستغلال السنة واختراقهم.. أضف إلى ذلك قضايا المخدرات وتهريبها للبحرين عن طريق البحر والبر.. وآخرها فضيحة كمية 500 كجم من المخدرات (نصف طن) التي تم اكتشافها في أحد مآتم القضيبية.. حيث تستخدم هذه المخدرات للسيطرة على شباب الشيعة أو لاختراق أهل السنة.

هل عرفت أخي القارئ كيف أن بلادنا مخترقة من قبل هؤلاء بأساليبهم الخبيثة عن طريق الجنس والمال وغيرها؟

هل تعلم أخي القارئ بأن هناك من كان يعمل من الصفويين في شركة بتلكو قد زرع أجهزة تنصت على أمير البلاد الراحل الشيخ عيسى بن سلمان..وكانوا يتنصتون عليه لفترة 10 أعوام قبل اكتشاف هذا الأمر عن طريق الصدفة.

هل تعلم أخي القارئ بأن الصفويين زرعوا أجهزة تنصت تحت طاولة مجلس الوزراء تم اكتشافها قبل سنتين.

لهذا فإن الدولة تحتاج لتطهير وتصفية من الخونة والمنافقين وضعاف الأنفس الذين هادنوا وتحالفوا أو استسلموا للإغراءات الصفوية عن طريق المال أو الجنس أو المخدرات أو غيرها.. ونحن ننادي بأعلى أصواتنا اليوم بأن لا يتم تمكين أهل الفتن من أي منصب مهم أو حساس أو رفيع في الدولة..فو الله لم نجد ولن نجد منهم إلا الخيانة والعار والعمل لتقويض واختطاف البلد.

أما عن واجبنا نحن..فأقل ما نقوم به الآن هو فضح هؤلاء الخونة..ومقاطعة شركاتهم للكبرى القصير..وجواد الذي كان يدعم الدوار يوميا بـ 7 آلاف دينار (250 ألف دينار تقريباً) يسلمها إليهم نقداً.. وعائلة العالي منحت الدوار (مليون دينار).. إضافة إلى دعم 90 مليونير شيعي موجودين في البحرين لأهل الدوار.

خطاب أوباما

في الحقيقة لم أكن متفائلا أبداً من خطاب أوباما قبل أن يبدأ به.. وتوقعت بأن لا يتطرق لموضوع البحرين (وليته فعل).. لكنه أبى إلا أن يدس السم في العسل من خلال انتقاد بعض التصرفات من الحكومة كالهدم المزعوم لدور العبادة.. والاعتقالات في صفوف المعارضة...لكي يرضي المعارضة بهذا النداء.. ثم عاد ليدعوا للحوار ويؤكد على نجاعته كحل مهم.. وذلك ليرضي الحكومة ويميل بعض الميل للمعارضة مرة أخرى بينما تعمد نسيان المكون الرئيسي في هذه المعادلة التي تشكل الغالبية العظمى وهو تجمع الوحدة الوطنية.. وبالتحديد (أهل السنة).. الذين أزالهم من قاموسه.

خطاب أوباما نستشف فيه إعطاء ضوء أخضر للصفويين للاستمرار في فتنتهم التي بدئوها..وإعطائهم الحق في هذا الأمر.. ويبدوا بأنه يريد إعادة محاولة تسليم البحرين لإيران مرة أخرى ولكن بأسلوب جديد.. وننتظر ما الذي سيجري في الأيام المقبلة..خصوصاً في 1 يونيو.

الأحكام الكرتونية
أصبحت المعركة في الأيام الفائتة عبارة عن معركة لطلب الإعدام من عدمه على من اقترف جرم الدهس المتعمد للشرطة.. فصارت القضية قضية حياة أو موت للطرف السني بالذات.. بينما هي جزء بسيط من الحرب بيننا وبين الصفويين.. كنا نتمنى أن يطبق في هؤلاء حق الحرابة أو حد القتل العمد في الشريعة الإسلامية التي توقع الإعدام على جميع من اشترك في هذه الجريمة..وهم الأفراد السبعة ومعهم جميع المحرضين.. لكنا ابتلينا بالأحكام الوضعية التي فرضت علينا.. حيث بدأ الحكم بإعدام 4..واليوم تقلص لاثنين.. في محاولة –في تقديري المتواضع- لإرضاء جميع الأطراف.. أما عن الاستئناف الأخير المقرر لمحكمة التمييز المدنية.. فهو متاح لهؤلاء لكن محكمة التمييز مقرر لها ألا تنظر إلا في إجراءات سير القضية دون النظر في الحكم.

والسؤال المهم الذي نطرحه الآن.. هل سيتم العفو عنهما أم لا؟.. فقد تعودنا أن يتم إصدار العفو حتى عن قضايا القتل كحادثة شرطي المعامير وغيرها.. والنقطة الأخرى التي أود التنبيه لها..هي أن أهل الفتنة ركزوا كثيرا على أحكام الإعدام ولم يهتموا بالسجن المؤبد.. لأنهم يعلمون تمام العلم بأن العفو سيأتي عاجلا أم آجلا.. إن لم يكن اليوم فغدا.. وستلاحظون تحركاتهم في الشهور والسنوات المقبلة في البرلمان والصحف وزياراتهم للملك وغيرها.. ولن يسكتوا حتى إصدار العفو.. أضف إلى ذلك بأن أحكام السجن المؤبد عندنا كارتونية جداً.. خصوصاً إذا علمنا بأن مدة السجن المؤبد في البحرين 25 سنة فقط.. والسنة في السجن مدتها 9 شهور فقط (أي 18 سنة وسبعة أشهر بالحساب العادي).. أضف إلى ذلك وجود إعفاء لمن هم حسنوا السيرة والسلوك.. وأخيراً تذكرو بأن هناك ما يسمى (العفو الملكي) الذي بإمكانه العفو عن أي حكم يصدر من القضاء.

د.حسن الشِّيَخي
22 مايو 2011
Hasan.shiakhi@hotmail.com